سائحتين مكسيكيتين تلتحقان بركب الأجانب الذين أعلنوا إسلامهما في رمضان بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

أعلنت سائحتان تحملان الجنسية المكسيكية، ليلة أمس الجمعة فاتح يوليوز، إسلامهما بعد صلاة العشاء بمسجد الكتبية بمراكش،  وأمام الآلاف المواطنين بين يدي الإمام والمقرئ وديع شكير.  

السائحتان البالغتان من العمر على التوالي 26 و26 كانتا تنزلان بفندق إيسلان المقابل لمسجد الكتبية وأبهرتا بحشود المصلين التي تفد على المسجد لأداء صلاة التراويح وبطريقة تلاوة القرآن الكريم بصوت الشيخ وديع الشكير، فقررتا التوج إلى المسجد لاعتناق الديانة الإسلامية، وقد اختارتا اسم مريم وكريمة بعد نطقهما الشهادة.

وكانت سيدة تحمل الجنسية الألمانية، أعلنت ليلة يوم الاثنين 27 يونيو، إسلامها بعد صلاة العشاء بمسجد الكتبية بمراكش،  وأمام الآلاف المواطنين بين يدي الامام والمقرئ وديع شكير، حيث اخترات اسم عائشة بعد دخولها الاسلام.

عائشة من مواليد 1960 بألمانيا، وبعد أيام من مرورها بالقرب من مسجد الكتبية التاريخي، قررت اعتناق الاسلام، بمدينة السبعة رجال، ووسط تكبير الآلاف المصلين الذين يحجون يوميا لأداء صلاة الترويح خلف الامام وديع شكير.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة