زوجة الميلودي تغادر أسوار السجن

حرر بتاريخ من طرف

غادرت إيمان دحان زوجة المغني الشعبي عادل الميلودي، أمس الثلاثاء 10 يناير الجاري، أسوار السجن بعد أن قضت فترة من الزمن في السجن، على خلفية اعتدائها على رجل أمن خلال عملية إيقاف ابنها.

ونشر الميلودي صورة له رفقة زوجته بمواقع التواصل الاجتماعي، وعلق عليها قائلا :” على سلامتك”.

وكانت ابتدائية القنطيرة قد أدانت شهر شتنبر المنصرم، زوجة الميلودي، بـ9 أشهر سجنا نافذا، مع أداء غرامة بقيمة 10 آلاف و500 درهم كتعويض للمطالبين بالحق المدني.

وكانت ولاية أمن القنيطرة، قد تفاعلت بسرعة وجدية كبيرة، مع مقطع فيديو منشور على صفحات مواقع التواصل بتاريخ ال03 من غشت الماضي، يظهر قيام سيدة بعرقلة عناصر الشرطة أثناء إتمام عملية إيقاف شخص بالشارع العام، حيث أوضحت الأبحاث والتحريات المنجزة على ضوء هذا الشريط أن الأمر يتعلق بقضية زجرية تعالجها حاليا الشرطة بمدينة القنيطرة.

وكانت عناصر فرقة مكافحة العصابات قد توصلت مساء الفاتح من شهر غشت المنصرم بإشعار من قبل المواطنين حول قيام شخص على متن سيارة مرقمة بالخارج بالسياقة بشكل خطير معرّضا سلامة المارة والسائقين للخطر، حيث تم على الفور تنفيذ عملية أمنية مكنت من توقيف المعني بالأمر بعد توقفه وسط مدينة القنيطرة.

وفور إيقافه أبدى المعني بالأمر مقاومة لفظية وجسدية عنيفة في مواجهة عناصر الشرطة كما امتنع عن الإدلاء بأية وثيقة ملكية تخص هذه السيارة، فيما التحقت به بعين المكان والدته التي عرقلت عمل عناصر الشرطة وعرضتهم للإهانة المقرونة بالعنف الجسدي والسب والشتم، وهي الأفعال التي جرى توثيقها عبر مقطع مصور أشعل حينها مواقع التواصل الإجتماعي.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة