زعيم الإنفصاليين يوافق على المثول أمام القضاء الإٍسباني عبر تقنية الفيديو

حرر بتاريخ من طرف

وافق زعيم جبهة البوليساريو إبراهيم غالي على المثول أمام القضاء الإسباني على خلفية الدعوى القضائية التي تقدم بها عدد من الضحايا بخصوص تهم تتعلق بـ”الإبادة الجماعية والقتل والإصابات والاحتجاز غير القانوني والإرهاب والتعذيب والاختفاء”.

وحسب ما أوردته صحيفة إلباييس نقلا عن مصادر مقربة من الجبهة الانفصالية أمس الثلاثاء، فقد وافق المدعو إبراهيم غالي على المثول امام القضاء الإسباني، يوم 1 يوليو المقبل عبر تقنية الفيديو، وهي الإمكانية التي أتاحها له القاضي ”سانتياغو بيدراز“ في حال عدم قدرته على التنقل إلى مدريد.

وسبق لزعيم الإنفصاليين أن رفض التوقيع على الاستدعاء الذي بعثت به المحكمة الوطنية إليه بواسطة شرطي، وطالب بمهلة للتفكير والاستشارة مع السفارة الجزائرية، بحسب ما تناقلته وسائل الإعلام الإسبانية.

وبلّغه القاضي بيدراز الاستدعاء من جديد يوم الثلاثاء 25 مايو عن طريق محكمة حكماء ”لوغرونيو“ ،حيث يوجد المستشفى الذي يتلقى فيه العلاج، واستدعاه للإدلاء بأقواله في فاتح يوليو على الساعة العشرة والنصف صباحا.

وسمح سانتياغو بيدراز، لإبراهيم غالي بالإدلاء بشهادته عبر تقنية الفيديو إذا كانت حالته الصحية تمنعه من القدوم إلى مدريد.

وسبق للمغرب أن حذر من مغادرة غالي البلاد بالطريقة التي دخل بها، فيما تضغط الجزائر لتمكين زعيم الانفصاليين من العودة دون محاكمته.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة