رياح قوية تتسبب في انهيار مدرسة.. والعطلة تحول دون وقوع كارثة

حرر بتاريخ من طرف

تسببت الرياح القوية التي إجتاحت جماعة “إيملمايس” بإقليم تارودانت، أمس الاثنين 11 نونبر الجاري، في إنهيار مدرسة تابعة لمجموعة مدارس “آيت احيا” بالجماعة المذكورة.

وأفادت مصادر، أن الرياح تسببت في انهيار جزء كبير من المدرسة، ما تسبب في خسائر مادية جسيمة، مشيرة إلى أن تزامن الواقعة مع العطلة المدرسية التي يستفيد منها ازيد من 90 تلميذا، حالت دون وقوع كارثة حقيقية، حيث كان يمكن أن يطمر تحت الأنقاض عدد من الأطر التربوية وكذا تلامذتهم الذين يدرسون بنفس المدرسة.

وأضافت المصادر ذاتها، أن الواقعة ستحرم التلاميذ من المقاعد الدراسية، حيث سيجدون انفسهم فور العودة من العطلة بدون دراسة.

وبهذا الخصوص، أوضح رئيس المجلس الجماعي لإملمايس في تصريح صحافي، أن الجماعة ستوفر مقرات مؤقتة للتلاميذ من أجل تلقي الدروس في ظروف جيدة إلى حين إستكمال إعادة بناء الحجرات الدراسية المنهارة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة