رواد الفسيبوك يسخرون من” بدو ” الجزيرة العربية

حرر بتاريخ من طرف

شن نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي  حملة على السعودية منذ انخراطها في الحملة لصالح ملف الدول الثلاثة ( أمريكا، كندا و المكسيك ) لتنظيم دورة كأس العالم لسنة 2026 .

و دشن رواد الفيسبوك الحملة بنشر احتجاج مجموعة من الشبان على الشيخ تركي الذي حضر  عملية التصويت ، قبل أن ينطلقوا في دعم روسيا ضد السعودية ، تارة بوصف المنتخب الروسي  ب ” الشقيق ” في مواجهة من أسموهم ب ” الخونة ” أو ” بدو” الجزيرة العربية  ، و أخرى بالحديث عن علاقة السعوديين بالكرة عِوَض تربية الإبل ، و خلال المباراة نشر العديد صور مقاهي تهتز فرحا بالأهداف الخمسة التي أمطر بها الدب الروسي  شباك ” الرعاة ”  ، مع صور من المقابلة .

وعلق بعض الفيسبوكيون على تناول أحد لاعبي السعودية الماء أثناء المباراة ب القول ” السعوديون لا هم صاموا كالمسلمين ، و لا ربحوا كالكفار ” و عمد آخرون إلى وضع مظلة بجانب  مدافعين سعوديين اندحرا أمام المهاجم الروسي الذي سجل الهدف الثاني ، معلقين أن لاعبي السعودية في رحلة استجمام و ليس التباري ضمن المجموعة الاولى مع كل من روسيا، الاوروغواي و مصر .

و علق آخرون على أن روسيا سحقت السعودية بخمس إصابات لصفر ، عملا بأركان الاسلام الخمسة ، و الصلوات الخمس ، لينتهي اللقاء على الساعة الخامسة بالتوقيت المغربي ، من يوم الخميس ، و يختتمون التعليق الساخر بالقول ” خمسة و خميس على المغرب ” .

و علق آخر بالقول : لقد عبث الروس بشرف قريش ، ليستدرك بأن ” قريش الْيَوْمَ أصلا لا عزة لها و لا شرف و لا نخوة ، ومن يخون أكيد لا شرف له ” في حين أشار آخر إلى أن روسيا كلها فرحانة من طنجة إلى الكويرة في إشارة إلى دعم المغاربة قاطبة لروسيا ضد السعودية ، الامر الذي يتضح من أشرطة لبعض المقاهي بمختلف مدن المملكة .

و في تدوينه أخرى على صورة يظهر خلالها سلمان على مائية الغذاء مع بوتين ، تم الحديث عن الصيام مصداقا لقوله تعالى :  ” من كان منكم مريضا أو على سفر …”  ليضيف إليها صاحب التدوينة : ” أو على نفاق ، أو على ترامب، أو على الشامبانيا أو على بيلوكا ” إلى غير ذلك من التعاليق الساخرة التي تذكرنا بشعار رفعه المشاركون في المسيرة التضامنية مع الشعب العراقي إبان العدوان الثلاثيني و الذي يقول : ” آل سعود  الخونة … ما نحبوهم ما يحبونا ”

آخرها تتحدث عن خيبة آمال السعودية يوم الجمعة لانها ” لن تشجع المغرب ، و لن تشجع أيضا إيران ، و لن يعجبها الحكم التركي ، و مخنوقة من beIN لانها قطرية ، و مخنوقة من الملعب لأنه روسي “

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة