رغم اعتقال الجناة.. تزايد حالات اغتصاب القاصرات باقليم شيشاوة

حرر بتاريخ من طرف

دق فاعلون محليون بإقليم شيشاوة ناقوس الخطر بشأن تزايد حالات اغتصاب القاصرات في الآونة الأخيرة، مؤكدين أن الظاهرة تثير الكثير من المخاوف وتستدعي اتخاذ تدابير ناجعة وعاجلة، وأعاد اختطاف واغتصاب تلميذة لا يتجاوز عمرها 12 سنة إلى الواجهة الحديث حول انتشار الظاهرة المؤلمة.

ورغم المجهودات الأمنية المبذولة في اعتقال الجناة والمتورطين في قضايا اغتصاب القاصرات وهتك عرض القاصرين، وتقديمهم إلى العدالة، إلا أن تزايد الحالات يطرح علامات استفهام حول دور الجهات المعنية وتدخلاتها لحماية القاصرات والقاصرين من الاختطاف والاغتصاب وغيرها من الظواهر التي أفزعت القلوب ودفعت بعديد من الأسر للضياع والتشتت.

ويعرف اقليم شيشاوة شهريا، حالات من اغتصاب القاصرات وهتك عرض قاصرين، كان آخرها تعرض فتاة قاصر تبلغ من العمر 17 سنة للاغتصاب من طرف شقيقين في عقدهما الثاني الأسبوع الماضي بدوار ارحالن جماعة اشمرارن التابعة لدائرة امتوكة إقليم شيشاوة.

الشقيقين تم اعتقالهما من طرف مصالح الدرك الملكي بالمركز الترابي بإيمنتانوت الثاني، وتمت احالتهما على النيابة العامة لدى محكمة الإستئناف بمراكش بتهمة هتك عرض فتاة قاصر.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة