رشيد المرابطي يخطو بثبات نحو لقب سادس في ماراطون الرمال

حرر بتاريخ من طرف

أكد العداء المغربي رشيد المرابطي عزمه الأكيد على التتويج بطلا لماراطون الرمال الذي تجرى دورته ال 33 في الفترة ما بين 6 و 16 أبريل الجاري بجنوب المغرب، بعد فوزه اليوم الإثنين بالمرحلة الثانية بين غرب أكنون نأومريوت وريش امبيريكة، ناحية الراشيدية على مسافة 39 كلم.

واستقطب “طفل الرمال”، و صاحب خمسة ألقاب منها أربعة على التوالي (2011 و 2014 و 2015 و 2016 و 2017 ) ،الذي سيطر على كامل مجريات المرحلة الثانية، الاهتمام مرة جديدة في هذا الصنف من المواعيد الرياضية ليحرز المرحلة الثانية، بتوقيت 3 س و 04 د و 01 ث ، متقدما بفارق 10 دقائق على شقيقه الأصغر وزميله محمد (3 س و 14 د و 36 ث ) الفائز بالمرحلة الاولى.

و أكمل مواطنهما عبد القادر مواعز يز ، الفائز بماراثون لندن (1999 و 2001) ونيويورك (2000) ، منصة التتويج في هذه المرحلة ، حيث أنهى السباق في المركز الثالث بتوقيت 3 س و 15 د و 06 ث.

وعلى صعيد الترتيب العام، بسط العداؤون المغاربة الثلاثة سيطرتهم على المراكز الثالثة الأولى حيث انتزع رشيد المركز الأول ، متقدما على محمد و مواعزيز على التوالي.

وبات ماراطون الرمال، السباق الأول في الصحراء بالعالم، والمرحلة الرابعة من اللحاق العالمي، موعدا قارا في هذا النوع الرياضي، ليس فقط لكونه مسابقة رياضية، بل باعتباره حدثا يروم الحث على الحفاظ على البيئة أيضا.

وتتيح هذه التظاهرة الرياضية المنظمة تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، لآلاف المتسابقين وملايين المشاهدين عبر العالم، فرصة اكتشاف جمال وغنى جنوب المغرب سواء من داخل الخيام أو في أعالي الجبال أو في قلب الكثبان الرملية، أو من أمام شاشات التلفاز.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة