الاثنين 24 يونيو 2024, 16:29

جهوي

رسوب معظم طلبة القانون بآسفي وحقوقيون يدخلون على الخط


رشيد حدوبان نشر في: 9 يونيو 2024

قال الفرع المحلي بآسفي للجمعية الوطنية للدفاع عن حقوق الإنسان بالمغرب، إنه يتابع وبقلق شديد ما تشهده الكلية المتعددة التخصصات بآسفي من أزمة تعليمية غير مسبوقة تتمثل في ما أسماه الفرع "خروقات وسوء تسيير كبيرين كانا موضوع بيان احتجاجي صادر عنها سابقا و مراسلات تفصيلية للجهات الوصية".

وسجلت الجمعية الحقوقية في بيان لها، الحيرة والقلق بين الطلاب وأولياء أمورهم بعد أن منحت نقطا متدنية لأكثر من 500 طالب، ما أدى إلى رسوب معظمهم.

واعتبر البيان المذكور، النتائج “مفاجئة، وجاءت في وقت حساس، يستعد فيه الطلاب للتخرج، مما يضع مستقبلهم الأكاديمي والمهني في مهب الريح”.

وقال المصدر أن “إدارة الكلية لم تتدخل”، مطالبين من وزارة التعليم العالي والابتكار التدخل واتخاذ إجراءات وقرارات عاجلة لتجاوز ما سموه بـ”سوء التسيير والعشواءية التي تطبع سير عمل الكلية

قال الفرع المحلي بآسفي للجمعية الوطنية للدفاع عن حقوق الإنسان بالمغرب، إنه يتابع وبقلق شديد ما تشهده الكلية المتعددة التخصصات بآسفي من أزمة تعليمية غير مسبوقة تتمثل في ما أسماه الفرع "خروقات وسوء تسيير كبيرين كانا موضوع بيان احتجاجي صادر عنها سابقا و مراسلات تفصيلية للجهات الوصية".

وسجلت الجمعية الحقوقية في بيان لها، الحيرة والقلق بين الطلاب وأولياء أمورهم بعد أن منحت نقطا متدنية لأكثر من 500 طالب، ما أدى إلى رسوب معظمهم.

واعتبر البيان المذكور، النتائج “مفاجئة، وجاءت في وقت حساس، يستعد فيه الطلاب للتخرج، مما يضع مستقبلهم الأكاديمي والمهني في مهب الريح”.

وقال المصدر أن “إدارة الكلية لم تتدخل”، مطالبين من وزارة التعليم العالي والابتكار التدخل واتخاذ إجراءات وقرارات عاجلة لتجاوز ما سموه بـ”سوء التسيير والعشواءية التي تطبع سير عمل الكلية



اقرأ أيضاً
مع ارتفاع درجات الحرارة.. “أحواض الموت” تهدد الأرواح بإقليم شيشاوة
ما زالت العديد من الجماعات الترابية بإقليم شيشاوة تسجل ضحايا جراء ظاهرة السباحة في الأحواض المائية المخصصة للسقي والضايات المائية، خاصة في صفوف الشبان والأطفال، والتي كان آخرها غرق شاب يبلغ من العمر 24 سنة نهاية الأسبوع المنصرم بضاية “تيموكال” بدوار اماضين بجماعة واد البور بإقليم شيشاوة. فرغم الحملات التحسيسية التي تحذر من السباحة في أحواض السقي والبرك المائية العميقة، مع الارتفاع الملحوظ في درجة الحرارة، فإن الكثير من الأطفال والشبان، خاصة من الأسر الفقيرة، لا يكترثون لهذه التحذيرات، ويختارون تحدي المنع والمغامرة بحياتهم بالاستجمام في مثل هذه الأماكن، التي تبدو عموما هادئة وآمنة، إلا أنها في الواقع تنطوي على مخاطر حقيقية. وكان الشاب الهالك يسبح وسط مياه الضاية هروبا من لفحات الشمس الحارقة، لكنه لم يقوى على الخروج كون الضاية عميقة، وابتلعته، ليفارق بعدها الحياة بها غرقا. ويواصل الفاعلون المحليون بالإقليم المطالبة بالتصدي لحالات الغرق المفجعة عبر توفير مسابح جماعية في جميع جماعات الإقليم.
جهوي

بعد تكرار تعثره.. موعد جديد لمشروع تثنية الطريق بين قلعة السراغنة ومراكش
كشف النائب البرلماني العياشي الفرفار، يوم أمس الأحد، عن موعد جديد للشروع في تثنية الطريق الرابطة بين قلعة السراغنة ومراكش. وأكد النائب البرلماني أن إعطاء انطلاق أشغال تثنية الطريق الوطنية القلعة مراكش ستكون خلال شهر يوليوز، منوها بكل من ترافع و ساهم في تحقيق هذا المشروع الكبير بغلاف مالي تجاوز 64 مليار سنتيم. جدير بالذكر إلى أن هذا المشروع الذي اسأل مدادا كثيرا، وأثار جدلا واسعا، خلفت أشغاله المتقطعة بالطريق الوطنية رقم 8 الرابطة بين مراكش وقلعة السراغنة، استياء لدى مستعمليها ومتتبعي الشأن العام، جراء انقطاع الأشغال وعودتها منذ سنوات.
جهوي

بوعبيد الكراب يتفقد أشعال اعادة اعمار المناطق المتضررة من الزلزال بشيشاوة
قام  بوعبيد الكراب، عامل إقليم شيشاوة، صباح اليوم السبت 22 يونيو  بزيارة ميدانية إلى دواري تدركين التواجد بنفوذ جماعة اداسيل ودوار تندري المصنف من بين الدواوير الجبلية البعيدة حيث يبعد اكثر من 100 كلم على مقر عمالة اقليم شيشاوة، رفقة كل من رئيس دائرة مجاط، المدير الإقليمي للتجهيز وخليفة قائد قيادة اسيف المال وذلك في إطار تسريع عمليات إعادة الإعمار التي تشهدها المنطقة بعد زلزال شتنبر 2023 خصوصا في الدواوير الجبلية التي تتميز بالتضاريس الوعرة.تأتي هذه الزيارة ضمن سلسلة الجهود الرامية لتأمين وتسهيل عمليات إعادة بناء المنازل التي تضررت جراء الكارثة خصوصا بعد الرجوع من عطلة عيد الأضحى المبارك وخلال الزيارة تم معاينة عملية استئناف أشغال البناء من طرف المتضررين بمواكبة من طرف التقنيين ومختصيص وبتاطير السلطة المحلية والتقى العامل بعدد من السكان المحليين الذين أبدوا استعدادهم التام للمساهمة والتعاون في عمليات الإعمار ومضاعفة الجهود لاستكمال الاشغال في اقرب الاجال.كما استمع الى مطالبهم واحتياجاتهم ووعدهم ببذل كل الجهود الممكنة لتلبيتها خصوصا اصلاح المسلك المؤدي الى دوار تندري عبر الواد وهو المطلب الذي توليه الساكنة أهمية كبيرة لكي تتم عملية ايصال مواد البناء بتكلفة اقل. وفي محادثاته مع الساكنة عقب الزيارة، أكد العامل على أهمية العمل الجماعي والتعاون بين السلطات المحلية والفرق التقنية والسكان في هذه المرحلة الحرجة من إعادة بناء المناطق المتضررة.وفي ختام زيارته، أشادت ساكنة دوار تندري بحرص واهتمام العامل بمتابعة شؤونهم ومساعدتهم في هذه الظروف الصعبة. كما طالبته بالمزيد من الدعم والإسراع في عمليات الإعمار للعودة إلى حياتهم الطبيعية.وتعكس هذه الزيارة التزام السلطات المحلية في إقليم شيشاوة بتوفير الحماية والدعم للسكان المتضررين، وتؤكد على التعاون الوثيق بين السلطات وجميع المتدخلين في هذه الظروف الصعبة.
جهوي

صيانة علامات تشوير متضررة يثير انتقادات نشطاء بآسفي
أثارت عملية إصلاح علامات التشوير المتضررة جراء حوادث السير بآسفي انتقادات نشطاء على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، حيث طالبوا بإصلاح الطرقات أولا باعتبارها "أصبحت في وضع يرثى له". وكتب أحد المعلقين قائلا "عوض ما تصلحو الشوانط لي عامرة بالحفاري و كل حفرة تنسيك في حفرة" وكتب آخر، "اسفي مدينة الحفر بامتياز" فيما دعا معلق آخر إلى "إصلاح كورنيش المدينة بالمساحات الخضراء وتنظيم الباعة المتجولين". وباشرت جماعة آسفي من خلال مكتب السير و الجولان عملية إصلاح علامات التشوير التي تعرضت للتلف بسبب حوادث السير المتكررة و ذلك بشارع الجيش الملكي قرب مدرسة زين العابدين، شارع الحسن الثاني مدارة طريق مراكش، منعرج رأس الأفعى، طريق مراكش أمام السوق الممتاز مرجان. و تأمل الجماعة في أن تسهم هذه الإجراءات في تقليل حوادث السير و زيادة الوعي بين المواطنين حول أهمية الالتزام بقانون السير، كما تدعو الى الإبلاغ عن أي أضرار أو ملاحظات تتعلق بعلامات التشوير لضمان معالجة سريعة وفعالة.
جهوي

الـAMDH توجه رسالة مفتوحة إلى أخنوش بخصوص اختلالات إعادة إعمار مناطق الزلزال
في رسالة مفتوحة موجهة إلى كل من رئيس الحكومة ووزير الداخلية، ووزيرة إعداد التراب الوطني والتعمير والاسكان وسياسة المدينة، استعرضت الجمعية المغربية لحقوق الانسان، فرع آيت أورير/الحوز، اختلالات عملية اعادة اعمار المناطق النكوبة جراء الزلزال المدمر لـ8 شتنبر 2023. وسجلت الجمعية إقصاء مجموعة من الفئات من الدعم، ومنهم الأرامل (سواء بأبناء أو بدون)  دون مراعاة هشاشة وضعية هذه الفئة من الساكنة. كما أوردت بأنه لم تتم مراعاة وضعية العائلات الممتدة والكبيرة (أب وام  وأبناء أرباب اسر). وتطرقت، في السياق ذاته، إلى غموض مسطرة تحديد منزل رئيسي او ثانوي، حيث سجلت وجود أباء يشتغلون خارج المنطقة وأبناءهم مقيمون بها بل هناك من فقد الزوجة والابناء اثر الفاجعة وتم اقصاؤه، واقصاء قاصرين فقدوا جميع أفراد اسرتهم ومنزل العائلة كذلك. كما أوردت في الرسالة ذاتها وجود إقصاء الأشخاص في وضعية إعاقة، وعدم تبليغ المعنيين بالأمر بمحاضر المعاينة والقرارات المجسدة لوضعية سكنهم : انهيار كلي انهيار جزئي  هدم ترميم ... وبعد ما يقارب عشرة أشهر من الفاجعة، لا تزال وضعية الساكنة على حالها في الغالب الأعم، مع ما يستتبع ذلك من صعوبة العيش داخل الخيام التي تضررت بفعل أحوال الطقس، ناهيك عن غياب ابسط شروط النظافة. الجمعية سجلت، في هذا الصدد،  أن هناك من توصل بمبلغ التسبيق لبداية الاشغال ولم يتم التوصل بالتصاميم إضافة الى وعورة المسالك مما يفاقم من غلاء المواد الأولية للبناء المرتفعة أصلا.   كما سجلت باستغراب اقدام اعوان السلطة بالاتصال بممثلي جمعيات الساكنة -حسب تصريحات ممثليها- لحثهم على دفع الساكنة للتوقيع على  وثائق  تارة تحمل إسم التزام وتارة إشهاد وتارة أخرى تصريح بالشرف، حيث يستفاد من مضمونها تحميل الساكنة المتضررة مسؤولية اتخاذ القرار "بمحض ارادتها" في الهدم الكلي للمنزل بقرار شخصي واعادة بناءه في حدود مبلغ  80000 درهم، والتصريح بأن مبلغ 20000 درهم ( الذي هو مبلغ التسبيق ) كاف لإجراء اصلاحات بمنزل المعني بالأمر وبالتالي الإكتفاء به كتعويض نهائي، واشهاد بالإنهاء من الاصلاح والتصريح بالعودة للإقامة به. وذهبت الجمعية إلى أن هذه الوثائق لا تحمل أية علامة تدل على الجهة المصدرة لها، والغرض من دفع المتضررين لتوقيعها والإشهاد على أنفسهم بتحمل مسؤولية تقييم الأضرار والخبرة التقنية. كما أفادت الساكنة غياب شبه تام للخدمات الاجتماعية كالتعليم الابتدائي الذي يزاول في خيام غير لائقة  إضافة إلى انطلاقه بشكل متأخر خلال شهر دجنبر 2023؛ وعدم التمكن من مواكبة تلقيح الأطفال المؤهلين لذلك، حيث يخصص يوم واحد في الأسبوع لأربع جماعات قروية مع ما يتطلب ذلك من تنقل. ولم تول السلطات أي اهتمام بموارد العيش، حيث لم يتم إصلاح السواقي المخصصة للفلاحة و وعدم تزويد الساكنة ببعض الماشية التي فقدتها, وسجلت الجمعية توزيع الشعير المدعم المخصص للعلف فقط بكميات محدودة.  
جهوي

إقبال كبير على المناطق الجبلية نواحي مراكش خلال عطلة عيد الأضحى
تشهد العديد من المناطق الجبلية المحيطة بمراكش إقبالاً كبيراً خلال عطلة عيد الأضحى، حيث اختار العديد من سكان المدينة والسياح التوجه إلى الطبيعة والاستمتاع بجمال المناظر الطبيعية بعيداً عن حرارة المدينة، و تعد مناطق مثل أوريكة وستي فاضمة وتغدوين أو منتجعات واد الزات أو مناطق مثل مولاي ابراهيم وامليل وغيرها ملاذاً مفضلاً للعديد من العائلات الباحثة عن الهدوء والاسترخاء خلال فترة العيد. وتتميز مناطق مثل جبال الأطلس والقرى الصغيرة المحيطة بمراكش خصوصا بإقليم الحوز بجاذبية خاصة خلال هذه الفترة، حيث تقدم هذه الوجهات فرصاً مثالية للتنزه والمشي في الطبيعة واستكشاف المناظر الطبيعية الخلابة، والسباحة في الوديان المتدفقة وتسلق الجبال، ذلك أن العديد من الزوار يفضلون القيام برحلات استكشافية إلى الشلالات والمناطق الطبيعية التي تزخر بها هذه الجبال. بالإضافة إلى جمال الطبيعة، توفر المناطق الجبلية نواحي مراكش تجربة ثقافية غنية، يمكن للزوار التفاعل مع السكان المحليين والتعرف على تقاليدهم وعاداتهم، مما يضفي بعداً ثقافياً إضافياً على رحلتهم، حيث يمكن زيارة الأسواق المحلية وشراء منتجات حرفية تقليدية، وتذوق الأطعمة المحلية التي تعد جزءاً من التراث الثقافي المغربي. وتعتبر هذه الفترة من السنة ذات طقس حار في المدن المنخفضة مثل مراكش، ما يدفع العديد من الأسر إلى البحث عن الأماكن الأكثر برودة وراحة، فالمناطق الجبلية توفر مناخاً معتدلاً ومنعشاً خلال فصل الصيف، مما يجعلها وجهة مثالية للهروب من الحر. والإقبال الكبير على المناطق الجبلية خلال عطلة عيد الأضحى ليس له أثر إيجابي على الزوار فحسب، بل يمتد ليشمل دعم الاقتصاد المحلي، حيث تستفيد العديد من منازل الكراء و الفنادق الصغيرة، والمطاعم، وأصحاب المتاجر المحلية من هذا التدفق السياحي، مما يساعد على تنشيط الاقتصاد في تلك المناطق. ويعكس الإقبال الكبير على المناطق الجبلية نواحي مراكش خلال عطلة عيد الأضحى رغبة عدد كبير من سكان المدينة والسياح في الاستمتاع بالطبيعة والابتعاد عن ضغوط الحياة اليومية، سواء كانت الرحلة بحثاً عن الهدوء أو مغامرة لاستكشاف الطبيعة، تظل هذه الوجهات الجبلية خياراً مثالياً لقضاء عطلة مميزة.
جهوي

مصرع شاب إثر سقوطه من أعلى منحدر صخري بالحوز
لقي شخص في الثلاثينيات من عمره مصرعه، إثر سقوطه من أعلى منحدر صخري بالقرب من دوار إمارين التابع لجماعة تمصلوحت الحوز. ووفق المعطيات التي توصلت بها "كشـ24"، فإن الهالك كان ضمن مجموعة من الشباب الأجانب الذين كانوا في جولة بالمنطقة، واستعانوا في جولتهم بدراجات نارية، قبل أن يسقط أحدهم بعدما فقد السيطرة على مقود الدراجة. وفور علمها بالواقعة حلت بعين المكان عناصر الدرك الملكي والسلطة المحلية، من أجل معاينة الواقعة قبل نقل جثة الهالك صوب مستودع الأموات بمراكش، بالموازاة مع فتح تحقيق للوقوف على ظروف وملابسات الحادث.  
جهوي

انضم إلى المحادثة
التعليقات
ستعلق بإسم guest
(تغيير)

1000 حرف متبقي
جميع التعليقات

لا توجد تعليقات لهذا المنشور

الطقس

°
°

أوقات الصلاة

الاثنين 24 يونيو 2024
الصبح
الظهر
العصر
المغرب
العشاء

صيدليات الحراسة