رجال التعليم يخوضون إضرابا وطنيا تزامنا مع اليوم العالمي للمدرس

حرر بتاريخ من طرف

يعتزم موظفو وزارة التربية الوطنية، من حاملي الشهادات العليا، تنظيم مسيرة وإضراب وطني يستمر لمدة 48 ساعة، يوم الخميس المقبل 04 أكتوبر الجاري، وذلك استئنافا لمعركتهم الإحتجاجية ضد وزارة التعليم، للمطالبة بالترقية وتغيير الإطار.

وأعلن الأساتذة من حاملي شهادات الإجازة والماستر ومهندس دولة، تنظيم مسيرة وطنية في اتجاه مقر البرلمان، للمطالبة بالترقية الفورية بأثر رجعي ابتداء من 2016 وتغيير الإطار لجميع الأساتذة حاملي الشهادات.

وحسب بيان مشترك صادر عن 6 هيئات نقابية ، فقد قرر حاملوا الشهادات تنظيم إضراب وطني يشمل يومي الخميس والجمعة 4 و5 أكتوبر الجاري، وذلك تزامنا مع اليوم العامي للمدرس، منددين بتجاهل الوزارة لمطالبهم، ورافضين إلقائها بالمسؤولية في تعثر حل الملف على وزارتي المالية والوظيفة العمومية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة