“راديما” تهدد بائعي المأكولات بجامع الفنا بقطع الكهرباء بسبب متأخرات فاقت 27 مليون

حرر بتاريخ من طرف

أزيد من 27 مليون سنتيم، هي متأخرات الفواتير الكهربائية التي لم يتم أدائها من قبل بائعي المأكولات بساحة جامع الفنا، لفائدة الوكالة المستقلة لتوزيع الماء والكهرباء بمراكش “الراديما”، ما جعل مصالح تهددهم بقع التيار الكهربائي عن محلاتهم.

وبحسب مصادر عليمة، فإن المكتب المسير لجمعية بائعي المأكولات والمشروبات بالساحة، قرر خلال اجتماعه الأخير أقالة الكاتب العام للجمعية، بعد تورطه في اختلاس مبالغ مالية هامة، في افق مقاضاته.

وبحسب بيان صادر عن الجمعية، والذي توصلت “الأخبار” بنسخة منه، فإن الكاتب العام للجمعية استخلص مبالغ مالية هامة من المنخرطين، عبارة عن واجبات أداء فواتير الكهرباء، غير أنه لم يقدم ما يبرر أنه أدى واجبات هذه الفواتير للوكالة المستقلة للكهرباء، مما يعني :”استيلائه على مبالغ مالية هامة واختلاسه لها” حسب ذات البيان.

وإلى ذلك، فإن بائعي المأكولات بساحة جامع الفنا، باتوا مهددين من قبل الوكالة المستقلة “الراديما” بقطع التيار الكهربائي عن محلاتهم، وهو ما من شأنه أن يؤثر سلبا على تجارتهم، بالنظر إلى أن مأكولاتهم لا تعرض وسط الساحة إلا مساء كل يوم، وعلى امتداد جزء كبير من الليل.
وتجدر الإشارة إلى أن عدد المحلات الخاصة ببيع المأكولات والمشروبات وسط الساحة، يقدر بحوالي 70 محلا، تم ربطهم منذ سنوات بالتيار الكهربائي عبر ثلاث عدادات كبرى، حيث يوزع كل عداد التيار الكهربائي على مجموعة من المحلات، يؤدون عنها واجبات الاستهلاك الشهري بالتساوي فيما بينهم.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة