رئيس “مول الكيفان” يلج البرلمان..رئيس مجلس جهة فاس يفقد مقعده بمجلس النواب

حرر بتاريخ من طرف

آل المقعد النيابي الذي فقده رئيس مجلس جهة فاس ـ مكناس، عبد الواحد الأنصاري، عن حزب الاستقلال، للثاني في لائحته، لحسن اليمني، رئيس “سيدي سليمان مول الكيفان” القروية بنواحي مكناس.

وكانت المحكمة الدستورية قد أصدرت قرارا يقضي بتجريد عبد الواحد الأنصاري، المنتخب عضوا بمجلس النواب عن الدائرة الانتخابية المحلية “مكناس”، من صفة عضو بهذا المجلس، وصرحت بشغور المقعد الذي كان يشغله به، مع دعوة المترشح الذي يرد اسمه مباشرة في لائحة الترشيح المعنية، بعد آخر منتخب من نفس اللائحة لشغل المقعد الشاغر، تطبيقا لأحكام المادة 90 من القانون التنظيمي المتعلق بمجلس النواب.

ويعتبر اليمني أحد الوجوه البارزة في حزب الاستقلال بمدينة مكناس، خاصة في المناطق المجاورة، ومنها بوفكران ومجاط والحاج قدور وسيدي سليمان مول الكيفان والتي يترأس مجلسها الجماعي.
ويشتغل اليمني في مجال الفلاحة، عضو في المكتب التنفيذي لاتحاد العام للفيلاحين بالمغرب ومنسق جهوي للاتحاد العام للفلاحين لجهة فاس ـ مكناس.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة