درك حد السوالم يعتقل أفراد عصابة ” الفراقشية” بالساحل أولاد احريز إقليم برشيد

حرر بتاريخ من طرف

برشيد / نورالدين حيمود.

تمكنت عناصر المركز الترابي للدرك الملكي حد السوالم التابع نفوذيا لسرية برشيد القيادة الجهوية سطات، زوال يوم أمس الإثنين 27 شتنبر من السنة الجارية، من اعتقال وتوقيف أربعة أشخاص ضمنهم رئيس العصابة المعروفة اختصارا بالفراقشية كان أفرادها ينشطون بجل تراب المملكة، ينحدرون جميعا من ضواحي مدينة خريبݣة.

ويذكر وفق مصادر كش24، أن رئيس العصابة ومعاونيه مصنفين ضمن خانة أخطر المجرمين المتخصصين في سرقة المواشي من رؤوس الأبقار والماعز كدا رؤوس الأغنام بجهات المملكة الإثنى عشر.

وأوردت المعطيات المتوفرة لجريدة كش24، أن عملية توقيف الملقب هذه العصابة الإجرامية الخطيرة المختصة والمتخصصة في سرقة المواشي بشتى أشكالها وألوانها وتلاوينها، تمت على مستوى جماعة وقيادة الساحل أولاد احريز إقليم برشيد، بعدما توصلت المصالح الدركية بمعلومات ومعطيات دقيقة تفيد بأن هناك عصابة الفراقشية تقوم بتحركات غير إعتيادية بين الفينة و الأخرى بتراب الجماعة السالف ذكرها، وبعد التنسيق الأمني المحكم مع قائد سرية برشيد ومساعده الأول، تنفيذا لتعليمات القائد الجهوي للدرك الملكي بالقيادة الجهوية سطات، تم الاهتداء والوصول إلى هوية المبحوث عنهم المتورطين في تشكيل هذه العصابة الإجرامية الخطيرة التي روعت تراب الإقليم، وهي عصابة كانت متخفية لمدة طويلة تسطو على الضيعات والإسطبلات المتخصصة في تسمين العجول والأكباش مستغلة في ذلك وعرة المسالك و كثافة الأشجار المثمرة وعامل الليل وشساعة النفوذ الترابي.

وأضافت المصادر ذاتها للجريدة، أن الموقوفين الأربعة، الذين تم توقيفهم بتراب الجماعة القروية الساحل أولاد احريز، يحتمل أنهم كانوا موضوع مذكرات بحث على الصعيد الوطني لدى مختلف الأجهزة الأمنية منذ سنوات، حيث يشار أن أفراد عصابة الفراقشية أبدوا خلال عملية توقيفهم من طرف عناصر الدرك الملكي، مقاومة عنيفة وشرسة انتهت بتصفيدهم واقتيادهم نحو مركز الدرك الملكي حد السوالم.

وأوضحت مصادر كش24 أن الموقوفين الأربعة، سبق لهم أن تزعموا طيلة السنوات الماضية عصابات عديدة استهدفت سرقة مئات رؤوس الأغنام والأبقار في العديد من أقاليم المملكة حيث تم حجز بحوزتهم ثلاث شاحنات محملة برؤوس الأغنام بالإضافة إلى سيارتين محملتين كذلك برؤوس الماشية تم قطرها نحو مقر الدرك الملكي حد السوالم بغية تسليم ماشيتها إلى أصحابها بتعليمات من النيابة العامة لدى الدائرة القضائية سطات.

وقد جرى الاحتفاظ بالمتورطين تحت تدبير الحراسة النظرية على خلفية البحث التمهيدي الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، في انتظار تقديمهم أمام العدالة لمساءلتهم على مختلف التهم الموجهة إليهم، والتي تتضمنها مذكرات البحث الصادرة في حقهم من طرف مراكز دركية وأمنية عديدة بمختلف ربوع الوطن.

وخلفت عملية توقيف أفراد هذه العصابة الإجرامية الخطيرة ارتياحا كبيرا في صفوف ساكنة إقليم برشيد، خصوصا في ظل الظرفية الماضية التي سجلت عشرات السرقات استهدفت غالبيتها العديد من مربي الماشية بجهة الدار البيضاء سطات.

وسيتم عرض أفراد هذه الخلية على أنظار الوكيل العام للملك لدى استئنافية سطات بعد انتهاء مرحلة البحت والتحقيق التفصيلي مع الموقوفين للنظر في المنسوب إليهم والقيام بالمتطلب وإحالتهم على المحكمة لترتيب الجزاءات القانونية في حقهم ومتابعتهم بتهمة تكوين عصابة إجرامية متخصصة في سرقة المواشي واستعمال ناقلة ذات محرك.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة