درك الجديدة يداهم مقهى مخالف لحالة الطوارئ الصحية ويعتقل العشرات

حرر بتاريخ من طرف

برشيد / نورالدين حيمود.

أوقفت عناصر الدرك الملكي بالمركز الترابي سيدي بوزيد، التابع نفوذيا لسرية وجهوية الجديدة، العشرات من المخالفين لحالة الطوارئ الصحية،بما فيهم العنصر النسوي، وذلك ليلة الخميس 15 أبريل الجاري، متلبسين باستهلاك وتدخين النرجيلة، داخل إحدى المقاهي المخصصة لهذا الغرض، في تحد صارخ لكل الظوابط القانونية الموصى زمن تفشي ڤيروس كورونا المستجد، وحضر التجوال الليلي خلال شهر رمضان الأبرك.

ويذكر وفق مصادر كش 24، أن من بين الموقوفين والمعتقلين مسير المقهى، الذي يقدم خدماته المحظورة، وعدم تقيده بالتعليمات الموصى بها خلال الشهر الفضيل، هذا ويشار أن المقهى موضوع المداهمة، كان مغلقا بغية تمويه السلطات الأمنية، ودرئ الشبهات حيث أسفرت عملية المداهمة عن حجز ما يزيد عن 50 قنينة، ومخدر المعسل وأدوات ولوازم أخرى تستعمل في تدخين الشيشة.

وبتعليمات من النيابة العامة المختصة لدى محكمة الجديدة، تم وضع الموقوفين تحت تدابير الحراسة النظرية، من أجل الاستماع إليهم في محاضر رسمية، وتقديمهم أمام ممثل الحق العام، للنظر في صك الإتهام الموجه إليهم، ومتابعتهم بتهمة خرق حالة الطوارئ الصحية، التي اعتمدتها السلطات الرسمية، وحضر التجوال الليلي للحد من انتشار الڤيروس القاتل، وإحالتهم على المحكمة، لترتيب الجزاءات القانونية في حقهم.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة