خيانة زوجية وتشكيل خلية للدعارة يُوقع 3 أشخاص في قبضة درك تسلطانت

حرر بتاريخ من طرف

وضعت عناصر الدرك الملكي بالمركز الترابي تسلطانت، شخصا يبلغ من العمر 50 سنة رفقة نساء متزوجات أخريات تترواح إحداهن حوالي 41 سنة والأخرى حوالي 37 سنة تحت تدبير الحراسة النظرية، للاشتباه في تورطهم في الخيانة الزوجية بدوار زمران جماعة تسلطانت ضواحي مراكش.

ووفق المعطيات التي توصلت بها كش24 فقد جاء إيقاف المشتبه فيهم إثر شكاية توصلت بها عناصر الدرك الملكي من إمرأة متزوجة من مواليد 1974 و لديها ثلاث أبناء أصغرهم سنا يبلغ 12 سنة، في شأن الخيانة الزوجية ضد زوجها المسمى (ن.غ) و الذي يبلغ من العمر حوالي 50 سنه و يعمل كهربائي وينحدر من دوار زمران.

وأضافت المعطيات ذاتها أن المعني بالأمر يعتبر من المتدينين كما أنه يعرف بسيماته الحميدة في الدوار الذي يقطن به لدرجة يصعب أن تظن به أشياء شبيهة من هذه الأفعال الخبيثة التي ضبط بيها، حيث أن زوجته ضبطت بهاتفه صور و ڤيديوهات إباحية مع نساء متزوجات أخريات.

وقامت عناصر مركز الدرك الملكي تسلطانت ببحث مدقق فيما يزيد عن 15 يوما من أجل الوصول إلى الأشخاص المتورطين في هذه القضية، وقد تم إستدعاء المعني بالأمر و عند قدومه الى المركز قامت عناصر الدرك بمواجهته بأسئلة حول الموضوع و بالصور و الڤيديوهات الپورنوغرافية المحصل عليها حيث وجد نفسه في طريق بدون مخرج و إعترف بالمنسوب إليه.

وأشارت المعطيات ذاتها أن مصالح الدرك الملكي قامت بفتح بحث في الموضوع تحت تعليمات النيابة العامة من أجل معرفة ظروف و ملابسات القضية، حيث إعترف المعني بالأمر بأنه كان على علاقة غرامية متجسدة بمجموعة من الڤيديوهات و الصور الپورنوغرافية التي كان يوثقها بنفسه عبر هاتفه النقال.

وقامت دورية للدرك الملكي التابعة لمركز تسلطانت بالإنتقال إلى مقر سكنى المعنيتين بموضوع الشكاية وإصطحابهما إلى المركز السالف الذكر و مواجهتهما بالمنسوب إليهما و المتمثل في الخيانة الزوجية و تشكيل خلية للدعارة الجنسية من خلال مقابل مادي نظرا لظروفهما المادية القاهرة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة