خلاف يفضح معملا لصنع الأكياس البلاستيكية

حرر بتاريخ من طرف

تابعت النيابة العامة بابتدائية فاس، شخصين يبلغان من العمر 40 سنة و65 للاشتباه في تورطهما في الحيازة والاتجار في الأكياس البلاستيكية المحظورة، بعد إيقافهما أثناء مداهمة محل بالمنطقة الصناعية عين الشقف من قبل الشرطة القضائية بالمنطقة الرابعة للأمن ببنسودة، بعد توصلها بمعلومات حول نشاطهما المشبوه.

وأحيل المتهمان على النيابة العامة بعد يومين من إيقافهما ووضع أحدهما رهن الحراسة النظرية، فيما أخضع مساعده لبحث قضائي تحت إشراف النيابة العامة المختصة، لتحديد ما إذا كانت لهما علاقات في هذا النشاط المحظور والجهة التي يبيعان لها كمية الأكياس البلاستيكية المحجوزة والمحظور استعمالها وبيعها منذ سنوات.

وأدى خلاف بين المتهمين إلى اكتشاف حقيقة المحل، بعدما اتضح أنهما يديران ورشة سرية متخصصة في الصناعات البلاستيكية، سبب خلافهما ونزاعهما، قبل أن تتم مداهمتها وحجز طن و40 كيلوغراما من الأكياس البلاستيكية الجاهزة للترويج و3 آلات و279 كيلوغراما من المواد الكيماوية الأولية المستعملة في تصنيعها.

ولم تكن تلك المحجوزات الوحيدة، التي وضع أمن المنطقة الرابعة يده عليها وفق يومية “الصباح”، بل حجز 97 كيلوغراما من مسحوق للتنظيف معبأ في 209 علب تحمل علامة تجارية مقلدة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة