خبر سار لساكنة تامنصورت… الأمن الوطني يدخل المدينة أخيرا

حرر بتاريخ من طرف

بشر رئيس جماعة حربيل إسماعيل البرهومي، ساكنة مدينة تامنصورت بقرب ولوج مصالح الامن الوطني للمدينة، بعد طول إنتظار وتنامي الدعوات من طرف الساكنة والمهتمين.

وأضاف البرهومي في تصريح إذاعي لبرنامج “منبر الجهة” براديو بلوس مراكش، صبيحة أمس الخميس 14 شتنبر، أن أعضاء مجلس جماعة حربيل ناقشوا خلال إحدى الدورات العادية السابقة للجماعة، موضوع ضرورة تفويض قطاع الامن الى مصالح الامن الوطني، ورفع المجلس عقب الاجتماع المذكور ملتمسا الى  والي جهة مراكش آسفي عبد الفتاح لبجيوي، بهذا الخصوص.

ووفق المصدر ذاته، فإن الوالي لبجيوي استجاب لملتمس الجماعة وممثلي الساكنة، ووعد بدخول الامن الوطني للمدينة قريبا، بعد سنوات طويلة من تدبير الدرك الملكي للملف الامني بالمدينة.

ونوه رئيس الجماعة بالعمل الذي تقوم به مصالح الدرك الملكي في المدينة رغم الاكراهات والعدد غير الكافي للعناصر الدركية، مؤكدا أن عناصر الدرك الملكي تقود دوريات مستمرة بتراب الجماعة، وان عدم رؤية عناصرها بالمدينة يعني بالضرورة تواجدهم في حملات تشمل عددا من الدواوير ضواحي تامنصورت، ونافيا في الوقت ذاته تواجد إنفلات أمني في المدينة، مشيرا   أن حالات إجرامية معزولة تسجل على غرار جميع مدن المملكة، ولا ترقى لمستوى الانفلات الأمني.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة