خبر سار لأفراد الجالية الذين اقتنوا تذكرة السفر قبل صدور قرار تخفيض الأسعار

حرر بتاريخ من طرف

زفّ الرئيس المدير العام للخطوط الملكية المغربية، عبد الحميد عدو، خبرا سارا لأفراد الجالية المغربية، الذين اقتنوا تذاكر السفر قبل صدور الأوامر الملكية بتسهيل عملية عودة مغاربة العالم إلى أرض الوطن، بأثمنة مناسبة، والتي أعلنت على إثرها “لارام” تخفيض الأسعار.

وقال عدو في ندوة اليوم الإثنين 14 يونيو الجاري، إن اللذين اشتروا التذكرة قبل صدور التعليمات الملكية، يمكن لهم إلغاء تلك التذاكر وشراء أخرى جديدة، والشركة ستقوم بمنحهم وثيقة “الإعتراف بدين”.

وكان بلاغ للديوان الملكي، أعلن أمس الأحد 13 يونيو الجاري، أن الملك محمد السادس قد أصدر تعليماته إلى السلطات المعنية، وكافة المتدخلين في مجال النقل، للعمل على تسهيل عودة الجالية المغربية إلى وطنهم بأثمنة مناسبة.

وأضاف البلاغ، أن أوامر الملك محمد السادس تهم أيضا كل المتدخلين في مجال النقل الجوي، خاصة شركة الخطوط الملكية المغربية، ومختلف الفاعلين على مستوى النقل البحري.

وتركز التعليمات الملكية وفق المصدر نفسه، على اعتماد أسعار معقولة تكون في متناول الجميع، وتوفير العدد الكافي من الرحلات، لتمكين العائلات المغربية بالخارج من زيارة وطنها وصلة الرحم بأهلها وذويها، خاصة في ظروف جائحة كورونا.

ووفق البلاغ ذاته فإن هذه الأوامر تأتي في إطار العناية التي ما فتئ الملك محمد السادس يوليها لأبناء الجالية المغربية المقيمة بالخارج، وتجسيدا لحرصه على استمرار ارتباطهم بوطنهم الأم،

كما دعا الملك محمد السادس كل الفاعلين السياحيين، سواء في مجال النقل أو الإقامة، إلى اتخاذ التدابير اللازمة قصد استقبال أبناء الجالية المغربية المقيمين بالخارج في أحسن الظروف وبأثمنة ملائمة.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة