خاص: لاعبو “الإتفاق المراكشي” يرفضون الإعتذار أمام ” مولدية الداخلة”

حرر بتاريخ من طرف

غادر فريق ” الإتفاق المراكشي” أحد أندية قسم الهواة الأول شطر الجنوب مراكش في اتجاه مدينة الداخلة في منتصف ليلة الخميس 05 أبريل 2018 لمنازلة فريق “مولدية الداخلة” غدا السبت في الرابعة زوالا لحساب الدورة 26 من منافسات هذا القسم عبر الحافلة قاطعا مسافة تقدر بحوالي 3060 كلمترا ذهابا وايابا.

وكشفت مصادر ل” كِشـ24″ أن لاعبي فريق الإتفاق رفضوا في بداية الأمر السفر إلى مدينة الداخلة عبر حافلة صغيرة( Mini bus) لبعد المسافة وطالبو رئيس الفريق بمستحقاتهم المالية وتوفير الظروف الملائمة لمواجهة فريق “مولدية الداخلة” بحكم أن الاتفاق يوجد في المراكز الأخيرة ومهدد بالنزول إلى قسم الهواة الثاني.

بالمقابل، فرئيس فريق الاتفاق المراكشي تعذر بحجة عدم وجود طائرة تنقل فريقه صوب مدينة الداخلة وبغياب الدعم المادي وكذلك اصراره على تقديم اعتذار أمام فريق ” مولدية الداخلة” ولعب باقي مباريات البطولة بفئة الشبان وهو ما ينذر عن سقوط الفريق في مخالب قسم الهواة، مع العلم أن منحة الشطر القاني للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم والمقدرة ب 30 مليون سنتيم دخلت مؤخرا خزينة الفريق، حيث أفادت ذات المصادر، أن الرئيس تحصل على أمواله التي دعم بها فريقه منذ بداية الموسم الحالي، وهو ما دفع اللاعبين الى الامتناع في البداية عن السفر عبر حافلة صغيرة في البداية.

هذا، وبحسب تصريح الكاتب العام لفريق الاتفاق المراكشي الذي أدلى به ل” كِشـ24″ فالفريق كاد أن يقدم اعتذارا في هذه المواجهة ستعصف به مباشرة الى قسم الهواة الثاني، غير أن اللاعبين رفضو ذلك وتحدو الأمر حفاظا على شرف فريقهم ومدينتهم وفضلو رحلة 3 الاف كلمتر على تقديم اعتذار، مؤكدا أن تكلفة السفر عبر الطائرة أقل بكثير من الحافلة، مشيرا أنه تم الاستعانة بحافلة نادي “أولمبيك مراكش” الذي ساند فريق الإتفاق المراكشي وبمبلغ مالي رغم أنه يعاني هو الآخر من الضائقة المالية ، وهو ما اعتبره” سعيد الشرع” الكاتب العام للفريق تضامنا مطلقا مع فريقهن لدن مسؤولي أولمبيك مراكش.

وسيكون على فريق “الاتفاق المراكشي” الخروج بأقل الخسائر في هذه المواجهة ومحاولة انقاذ ما يمكن انقاذه وذلك حفاظا على كرامة الفريق ومدينة مراكش.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة