خاص: إجتماع طارئ لمسؤولي فريق “الكوكب المراكشي” عقب الهزيمة الثانية أمام “الفتح الرباطي” والشروع في الكولسة تحضيرا للجمع العام القادم + تفاصيل

حرر بتاريخ من طرف

مباشرة بعد الهزيمة القاسية التي تلقاها للمرة الثانية على التوالي فريق ” الكوكب المراكشي” من أرجل لاعبي فريق ” الفتح الرباطي” ضمن دوري المجموعات لمسابقة كأس الإتحاد الإفريقي لكرة القدم ذهابا وإيابا، عقد مسؤولوا الفريق المراكشي مساء الخميس 28 يوليوز 2016 إجتماعا طارئا لتدارس الأمر.
 
 مصادر ل” كِشـ24″ أفادت  أن الإجتماع الذي ضرب عليه طوق إعلامي مخافة تسريب مادار خلاله لوسائل الإعلام، فقد تدارس المسؤولون الأسباب الكامنة وراء هزيمة الفريق المراكشي أمام الفتح لمرتين متتاليتين، حيث أرجع  بعضهم المسؤولية في ذلك إلى الإدارة التقنية للفريق، وخصوصا مشكل حراسة المرمى بعد أن فوجئ الجميع بإختيار المدرب ل” عصام بادة” الذي لم يلعب مباريات رسمية خلال الموسم الكروي الماضي مع الفريق المراكشي ،بدل ” محمد أوسوكا” الذي غاب بداعي المرض  مع وجود ” محمد بنتومي” كحارس ثالث الذي سبق له أن أبان عن مستوى جيد.
 
 مصادرنا أشارت كذلك،على أن هناك  تحركات في الكواليس تسبق الجمع العام المزمع عقده في نهاية غشت القادم بعدما كان مقررا عقده في نهاية يوليوز الجاري، وذلك بحجة أن الفريق في عهدته مباريات متبقية ضمن دوري المجموعات بكأس الإتحاد الإفريقي ويجب إجرائها حتى يكتمل التقرير المالي، في حين بدأت تظهر أصوات أخرى من داخل الفريق تحضر للجمع العام القادم  مع الشروع في الكولسة قد تتسبب في رحيل المكتب الحالي !!!!!!!! والفاهم يفهم….
 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة