حكرة: الجماهير ظلت تنتظر طيلة يوم تذاكر مباراة النهاية في غياب إعلام الدورة

حرر بتاريخ من طرف

حكرة: الجماهير ظلت تنتظر طيلة يوم تذاكر مباراة النهاية في غياب إعلام الدورة
إضطرت جماهير غفيرة تقدر بحوالي 3000 من مشجعي الرجاء البيضاوي من الإنتظام في طوابير أمام الشباك الخاص ببيع تذاكر مبارايات مونديال الأندية بملعب الحارثي للحصول على تذاكر مباراة النهاية بين الرجاء البيضاوي وبايير ميونيخ الألماني.

الجماهير من ضمنهن نساء وفتيات ظلوا منذ الساعة الثامنة صباحا حتى الساعة السادسة مساءا  من يوم الخميس 19 دجنبر 2013، ينتظرون فتح الشبابيك ، ولم تشفق خلالها لجنة المونديال على منح الضوء الأخضر على إنطلاق عملية بيع التذاكر إلا في السابعة مساء بسعر يتراوح مايين 250 درهم و1110 درهم . ولم يكترث أي أحد بإخبار الجماهير بعدم الإنتظار الطويل في طوابير طويلة ورغم التنظيم المحكم أمنيا ، فإن تنظيم وموعد إعلان بيع التذاكر عرف تخبطا كبيرا حتى من طرف المكلفين بالبيع الذي لا يجدون مايبررون به جلوسهم في الشبابيك سوى تحميل مشجب الإنتظار ل “سيستيم ” النظام الإلكتروني الذي يتم به إعلامهم ببيع التذاكر من طرف لجنة كريم العالم مدير الدورة الحالية .

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة