حقيقة واقعة التسمم الجماعي بمطعم بشارع يوغوسلافيا بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

في إطار متابعتها لواقعة التسمم بمطعم “لوديفون بلو” بشارع يوغوسلافيا بمراكش، توصلت “كشـ24” بمعطيات جديدة من إدارة المطعم المذكور توضح حقيقة ما وقع يومها داخل المطعم، والذي يقف وراءه مجرم معروف بسوابقه العدلية، والذي روع عددا من المطاعم والحانات مؤخرا بحي جليز حيث وضعت ضده عدة شكايات صدرت بموجبها مذكرة بحث على الصعيد الوطني في حقه.

وحسب إفادة ادارة المطعم الذي افتتح أبوابه مؤخرا، فإن الأشخاص الذين قاموا باختلاق واقعة التسمم عارية من الصحة وهو الأمر الذي أكدته الشواهد الطبية التي تسلموها بعد الحادث.

للإشارة فإن المطعم المذكور يحترم شروط السلامة الصحية والقوانين الجاري بها العمل، ويعمل جاهدا على توفير الأجواء المناسبة لراحة زبنائه. 
 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة