حقوقيون يشجبون “الاستعمال غير المبرر والمفرط” للقوة بحق قرويين بضواحي مراكش

حرر بتاريخ من طرف

حقوقيون يشجبون
أعرب فرع المنارة مراكش للجمعية المغربية لحقوق الانسان عن ادانته لما أسماه الاستعمال غير المبرر والمفرط للقوة في حق ساكنة دوار اولاد صالح بقيادة اولاد ادليم نواحي مراكش، بعدما احتجوا على حرمانهم من الإستفادة من الربط الكهربائي.

وأكد الفرع في بيان له توصلت “كشـ24” بنسخة منه، على “رفضه المطلق للمقاربة الأمنية في التعاطي مع المطالب العادلة والمشروعة للساكنة، واحترام كافة حقوقها”، و طالب الجهات المسؤولة بـ”رفع التهميش والاقصاء عن المناطق والجماعات القروية والشبه القروية بضواحي مراكش ، وتمكينها من الحق في التنمية”.

نص البيان كاملا:

بيان

ادانتنا القوية للقمع والحصار والتنكيل الذي طال ساكنة دوار صالح بنداود  بقيادة اولاد ادليم نواحي مراكش.

يتابع فرع المنارة مراكش للجمعية المغربية لحقوق الانسان، بقلق شديد التعاطي الامني القاسي مع المطالب الاجتماعية لمجموعة من المناطق بضواحي مراكش، اخرها الانزال القوي للقوات العمومية بمختلف اشكالها بدوار  صالح  بنداود جماعة وقيادة اولاد ادليم، حيث عمدت القواة العمومية الى قمع الساكنة والتنكيل بها مما خلف عدة اصابات وسط الساكنة.
وقد احتج السكان يوم الثلاثاء 12ماي على اقصائهم من الربط بالشبكة الكهربائية واستعمال اراضيهم لتثبيث الاعمدة بهدف تزويد دوار اخر بالربط الكهربائي
وكان السكان قد قدموا مجموعة من العرائض والمذكرات للسلطات المحلية والدوائر الحكومية المختصة للمطالبة بحقهم في الربط بالشبكة الكهربائية دون ان يتلقوا اية اشارات ايجابة.
وفرع المنارة مراكش للجمعية المغربية لحقوق الانسان، اذ يسجل تنامي التدخلات القمعية في حق الساكنة المطالبة بحقوق بسيطة وعادلة بكل من قيادة اولاد دليم، دائرة سيدي الزوين، قيادة تسلطانت وغيرها من المناطق ؛
– يدين وبشدة الاستعمال غير المبرر والمفرط للقوة في حق ساكنة دوار اولاد صالح بقيادة اولاد ادليم بمراكش؛ 
– يطالب الجهات المسؤولة برفع التهميش والاقصاء عن المناطق والجماعات القروية والشبه القروية بضواحي مراكش ، وتمكينها من الحق في التنمية؛
– يؤكد على رفضه المطلق للمقاربة الامنية في التعاطي مع المطالب العادلة والمشروعة للساكنة ، واحترام كافة حقوقها؛
– يجدد مطلبه القاضي باحترام حرية التعبير والحق في التظاهر، واعمال الحوار لمعالجة قضايا المواطنين في احترام تام لحقوق الانسان؛
– يحذر من مغبة الاجهاز على حقوق سكان دوار  صالح بنداود ومعاقبتهم خدمة لاغراض واجندة انتخابية كما ورد في شكايتهم للجمعية.
عن المكتب 
مراكش في 16ماي 2015

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة