حقوقيون يراسلون الوالي مفكر بشأن الإستيلاء على قاعات بدار الشباب سيد الزوين وتحويلها للسكن وحضيرة لتربية الدجاج

حرر بتاريخ من طرف

وجه فرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بمراكش المنارة، رسالة مفتوحة لكل من وزير الشبيبة والرياضة 
مندوب وزارة الشبيبة والرياضة بمراكش
، ووالي جهة مراكش آسفي
ن بشأن استيلاء مدير دار الشباب سيد الزوين على قاعات داخل المؤسسة وتحويلها لمنزل معد للسكن وحضيرة لتربية الدواجن.

وجاء في الرسالة التي توصلت “كشـ24″، أن الجمعية المغربية لحقوق الانسان فرع المنارة تلقت شكاية من جمعية التواصل للتنمية والثقافة وفاعلين جمعويين بسيد الزوين تشتكي من خلالها وضعية دار الشباب سيد الزوين، وتطاول مديرها على اجزاء منها وتحويلها لمنزل معد للسكن، مع غلق اجزاء مهمة منها بما فيها الباب الخلفي لقاعة العروض وتسييجه بمادة القصب وتخصيصه لتربية الدواجن داخله”.

وأضافت الرسالة، أنه “أمام هذا الوضع يقف أعضاء الفرع مدهوشين أمام حالة التسيب والفوضى وغياب المراقبة من طرف مصالح الوزارة وعدم تدخل السلطات المحلية لوقف هذا الخرق السافر للقانون”.

وطالب فرع الجمعية المغربية لحقوق الانسان بالمنارة، هؤلاء المسؤولين من أجل التدخل العاجل والفوري لتحرير دار الشباب سيد الزوين من هذا الاحتلال ومحاسبة المسؤولين عنه، وفتح ابواب المركز المتعدد الاختصاصات التابع للدار المقفل منذ سنوات واصلاح الملعب الكبير لينسجم مع التطور الذي يعرفه المركز الحضري للجماعة”.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة