حقوقيون يحتجون ضد ملف اغتصاب طفلة من طرف أبيها أمام استئنافية مراكش

حرر بتاريخ من طرف

احتجت فعاليات حقوقية ومدنية صباح أول أمس الاثنين، أمام مقر محكمة الاستئناف بمراكش، على ما أسموه “محاولة غلق ملف قضية الطفلة وصال، ذات العشر سنوات والتي اغتصبت من طرف أبيها”.

وتعود تفاصيل القضية، إلى شهر يونيو من سنة 2014، حين تقدمت أم الطفلة بدعوى ضد زوجها تتهمه يالاعتداء الجنسي على ابنتها.

ووفق المحتجون، فإن الأم استنجدت بالجمعيات الحقوقية والمدنية لمساندتها في قضيتها بعد تأخر رد المحكمة على شكايتها، لكن المحكمة الابتدائية بمدينة قلعة السراغنة قامت بتبرئة الأب لعدم وجود دليل.

وطالب المحتجون بفتح تحقيق قضائي بداعي أن “شواهد طبية سرقت من الملف” على حد قولهم، بينما عملت جمعية “ما تقيسش ولادي” على نقل الطفلة إلى مدينة الرباط لمتابعة دراستها، تجنبا لها من أي انعكاسات سلبية في حال بقائها بمدرستها السابقة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة