حصيلة تدخلات الامن بالصويرة خلال سنة 2013 /2014

حرر بتاريخ من طرف

حصيلة تدخلات الامن بالصويرة خلال سنة 2013 /2014
 
على غرار باقي اقاليم المملكة احييت أسرة الأمن الوطني بالصويرة يوم الجمعة 16 ماي الجاري , الذكرى 58 لتأسيسها , بقاعة الاجتماعات بعمالة اقليم الصويرة، وذالك بحضور عامل الاقليم جمال مخططر، ونساء ورجال الأمن بالمدينة .
 
كما حضر الحفل رئيس المحكمة الابتداية ووكيل الملك بها, والقائد الجهوي للدرك الملكي، وقائد القوات المساعدة , وقائد الوقاية المدنية , ورؤساء المصالح الخارجية , والسلطات المحلية والمنتخبون , وممثلو الاحزاب السياسية , والنقابية , وحقوقيون, وفعاليات المجتمع المدني, تناول الكلمة المراقب العام , رئيس المنطقة الاقليمية للأمن الوطني بالصويرة.
 
حيث تطرق في مستهلها الى الدلالات العميقة والمغزى من تأسيس ادارة الأمن الوطني يوم 16 مايو 1956 على يد المغفور له محمد الخامس طيب الله تراه , وذلك في نطاق بناء أجهزة السيادة الوطنية أنذاك , وبغية ضمان الأمن الداخلي للوطن واستقراره .
 
وأن الاحتفال اليوم بهذه المناسبة المميزة , يشكل محطة أساسية للوقوف عند المنجزات وحصيلة العمل المتواصل , وكذا فرصة للتفكير في الأفاق والخطوات الواجب القيام بها لمواكبة الرقي الذي يشهده المغرب , حيث استحضر المراقب العام , الدور الطلائعي الذي تقوم به قوات الأمن الوطني الى جانب القوات المسلحة الملكية , والدرك الملكي , والقوات المساعدة والوقاية المدنية في تلبية النداء , حيث ساهمت مساهمة فعالة في الدفاع عن ثوابت الوطن ووحدته الترابية , وفي سياق كلمته , توقف عند اعتماد المديرية العامة للأمن الوطني مفهوم الشرطة المجتمعية لتطبيق فلسفة القرب والاستجابة لحاجيات المواطنين الأمنية بالسرعة المطلوبة , وتكريس ثقافة الحوار والتواصل مساهمة منها في تفعيل المفهوم الجديد للسلطة , وحفظا لحقوق المواطنين وصونا لكرامة كل فرد ضمانا للأمن والاستقرار بين جميع مكونات المجتمع .
 
 المراقب العام , وفي سياق كلمته , تطرق الى تبني استراتيجية ومقاربة أمنية على صعيد المنطقة الأمنية الاقليمية , مقاربة محكمة لمحاربة الجريمة في أفق الارتقاء بتدبير الشأن المحلي وأولوياته وفقا لأهداف وتطلعات المديرية العامة للأمن الوطني وانتظارات المواطنين وفعاليات المجتمع المدني . واستعرض بالأرقام حصيلة المهام التي أنجزتها المنطقة الأمنية بالصويرة ما بين فاتح ماي 2013 وفاتح ماي الجاري , حيث تم التحقق من هوية 13904 شخصا ,  وتوقيف 481 مبحوثا عنهم , وتقديم 2872 على العدالة , وفي ما يتعلق بالملفات ا الواردة فقد وصل عددها 2134 , والملفات المنجزة 2240 , والمساطر المنجزة 3074 , وملفات الأبحاث الادارية 1004 ملفا . وفي جزر مخالفي قانون السير , فقد تم تسجيل 21971 عربة خضعت للمراقبة , وتم انجاز 1711 محضر , و 3077 غرامة جزافية تصالحية , وسحب 1482 رخصة سياقة , وتم استخلاص قيمة مالية قدرت ب 1045075 درهم .
 
بعد ذلك تناول الكلمة , عامل اقليم الصويرة الذي توقف كذلك عند المعاني العميقة والمغزى من تخليد هذه المناسبة , مذكرا بالأدوار التي تقوم بها مؤسسة الأمن الوطني العتيدة في ضمان الأمن والاطمئنان للمواطنين , واستقرارهم , مؤكذا كذلك التضحيات الجسيمة لأسرة الأمن في توفير أمن الساكنة معرضين أرواحهم وأجسادهم للمخاطر في كثير من الأحيان , عامل الاقليم لم يخف ارتياحه للعمل التي تقوم به مصالح الأمن بالصويرة , والتي عبر عنها بمشاعر الحب والاعتزاز والتقدير للعمل الجليل والمسؤول الذي تقوم به أسرة الأمن بالمنطقة الأمنية بالصويرة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة