حصري..الدرك الملكي يحجز 20 طنا من “الماحيا” وكمية مهمة من المخدرات بضواحي برشيد + صور

حرر بتاريخ من طرف

برشيد/ نورالدين حيمود

تمكنت عناصر من الدرك الملكي حد السوالم، التابعة لدرك سرية برشيد، القيادة الجهوية سطات، تحت الإشراف الفعلي لنائب قائد السرية، بقيادة قائد المركز الترابي السالف الذكر، وذلك مساء يوم أمس الخميس، 8 شتنبر الجاري، من توقيف العديد من الأشخاص، على خلفية الاشتباه تورطهم في حيازة وترويج وتوزيع المخدرات، ومسكر ماء الحياة التقليدية الصنع، وحجز عشرات الدراجات النارية مشكوك في مصدرها، وذلك على مستوى جماعة الساحل اولاد احريز، و الجماعة الحضرية حد السوالم، والجماعة القروية السوالم الطريفية إقليم برشيد.

ووفق مصادر كشـ24، جرى في نفس اليوم ، في إطار محاربة الجريمة، ومكافحة كافة الظواهر الإجرامية الخطيرة، خلال عملية أمنية ناجحة وصفتها مصادرنا بالنوعية، توقيف واعتقال أكثر من 20 شخصا، من المبحوث عنهم في قضايا مختلفة، وحجز ما مجموعه 20000 ألف لتر من مادة ” الماحيا “، أي ما يعادل 20 طن من مسكر ماء الحياة التقليدية الصنع، كانت معبأة في براميل بلاستيكية، مجهزة ومعدة للبيع، بالإضافة إلى حجز 15 دراجة نارية، مختلفة الأحجام والأشكال مشكوك في مصدرها، ووضع اليد على ما مجموعه، 500 كيلوا غرام تقريبا من مخدر الكيف و مادة طابا أوراق، ناهيك عن تحرير 230 مخالفة مرورية، ويذكر وفق المصادر نفسها، بأن الكميات المحجوزة من الممنوعات، كانت مخبأة بإحكام داخل إحدى مستودعات التخزين، بدوار الخيايطة جماعة الساحل اولاد احريز إقليم برشيد.

وحسب المعطيات التي وفرتها مصادر مطلعة لكشـ24، فقد تمكنت العناصر الدركية نفسها، من حجز المخدرات في منطقة تقع على الحدود بين إقليم برشيد وإقليم النواصر الدار البيضاء الكبرى، تم في الحدود الجغرافية مع إقليم الجديدة، وتم توقيف واعتقال المتورطين في عمليات متفرقة هنا وهناك، على خلفية الاشتباه في تورطهم، في هذه الأفعال الإجرامية الخطيرة، فيما لاذ آخرين بالفرار إلى وجهات غير معلومة، و صدرت في حقهم مذكرات بحث وطنية.

وكشفت المصادر نفسها، أن المخدرات المحجوزة كانت قادمة من إحدى مدن الشمال، وتم تخزينها بطريقة إحترافية، بإحدى الأوكار المخصصة لهذا الغرض، بهدف إعادة ترويجها بالجملة و التقسيط، على الراغبين في إقتنائها من المضاربين، قبل أن تفلح العناصر الدركية بالمركز الترابي حد السوالم، عبر الإستعانة بعناصر من المراكز الترابية المجاورة، التابعة نفوذيا لدرك سرية برشيد و القيادة الجهوية سطات، في إفشال كل المخططات والمنهجيات الإجرامية، المحبوكة بطرق ملتوية، أبطالها بارعين في حبك الدسائس وزرع الألغام، والتي كان يتبناها المروجين المتورطين، ناهيك عن توقيف مجموعة من الأشخاص، الذين لهم علاقة بهذه الممنوعات والمواد المحظورة.

وسيتم تقديم الموقوفين والمحروسين نظريا، أمام أنظار النيابة العامة المختصة، لدى الدائرة القضائية سطات، من أجل ما نسب إليهم، والقيام بالمتطلب واتخاذ المتعين في شأن المنسوب إليهم، و أضافت المصادر ذاتها، أن مصالح الدرك الملكي، قامت بقطر المحجوزات نحو مقر درك حد السوالم، ووضعها رهن إشارة العدالة، موازاة مع فتح بحث معمق قصد تحديد هوية باقي المتورطين المفترضين لتوقيفهم، وكذا الكشف عن كافة بقية المشاركين، الذين يحتمل صلتهم بهذه القضية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة