حسن الفد يعرض “شكون هو كبور؟” للمرة الثانية في دكار

حرر بتاريخ من طرف

بعد حوالي سنة من تقديم عرضه الأول في العاصمة السنغالية، قدم الفكاهي حسن الفذ، للمرة الثانية، أمس الأحد، عرضه “شكون هو كبور؟” بمسرح دانييل سورانو لدكار.

وشكل العرض الذي جاء على شكل حوار بين الصحفي امبارك أبو علي وشخصية كبور، مناسبة لمغاربة دكار لإعادة اكتشاف شخصية كبور بناني سميرس التي برزت في سلسلتي الكوبل وكبور والحبيب الفكاهيتين الرمضانيتين الناجحتين.

وعلى مدى قرابة ساعة وعشرين دقيقة، حرص “كبور” على الإجابة عن أسئلة محاوره، حيث أماط اللثام عن ماضيه وطفولته وزواجه وعمله، وعلاقاته مع زوجته في سلسلة الكوبل الشعيبية مخلص، التي أدت دورها الفنانة دنيا بوطازوت، وعلاقاته مع لحبيب أنيق، الذي أدى دوره الفنان هيثم مفتاح، وابنته زهرة (سميرة هشيكة).

كما استعرض الحوار بعض الجوانب الخفية من شخصية كبور، وهواياته، والأمور التي يفضلها، ومواقفة مع عدد من القضايا الراهنة من قبيل المناصفة، والإعدام، والتبرع بالأعضاء، والبطالة والمساواة في الإرث، وغيرها.

وتعد دكار ثاني محطة إفريقية في جولة الفنان حسن الفذ بعد محطة أبيدجان (22 نونبر)، في إطار جولة دولية قادته أيضا إلى أوروبا.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة