حزب مغربي يصف اغتيال الجنرال الإيراني سليماني بـ”الجريمة الإمبريالية”

حرر بتاريخ من طرف

ندد حزب الطليعة الديمقراطي الاشتراكي عملية اغتيال الجنرال الايراني قاسم سليماني، واصفا إياها ب” الجريمة الإمبريالية في حق قائدين كبيرين من قادة المقاومة العربية والإسلامية”.

واعتبر ذات الحزب، في بلاغ صادر عن كتابته الوطنية، أن “أمريكا تواصل الاعتداء على الشعوب وحركات التحرر بتصفية قادتها البارزين، كما حصل في الماضي مع باتريس لمونبا والمهدي بن بركة و أرنستو تشي غيفارا وعمر تورخيس وسالفدور اليندي”.

وقال ذات الحزب إن يدين”إقدام الإدارة الأمريكية على ارتكاب جريمة إغتيال اللواء قاسم سليماني، قائد قوات القدس في الحرس الثوري الايراني، وأبو مهدي المهندس، نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي في العراق”.

وقتل قاسم سليماني، قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني، في غارة جوية على مطار بغداد في وقت مبكر اليوم الجمعة.

وأعلن مكتب قيادة فيلق القدس أن عددا من قتلوا في الهجوم الأمريكي في بغداد، عشرة أشخاص هم 5 إيرانيين بينهم سليماني و 5 آخرين من هيئة الحشد الشعبي في العراق بينهم أبومهدي المهندس، نائب رئيس الهيئة.

وحمّل المجلس، أعلى جهاز أمني في إيران، الولايات المتحدة مسؤولة ما وصفها بـ “المغامرة الإجرامية”. مؤكدا على استمرار “نهج الجهاد والمقاومة”.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة