حريق مهول ينهي حياة مغربي داخل كوخ في إسبانيا

حرر بتاريخ من طرف

لفظ مهاجر مغربي يبلغ من العمر 24 سنة، أنفاسه الأخيرة، متأثرا بالحروق البليغة التي أصيب بها، إثر اندلاع حريق مهول في كوخ صفيحي حيث كان يقيم رفقة امرأة، بمنطقة “بالوس دي لا فرونتيرا” نواحي مدينة هويلفا جنوب غرب اسبانيا.

ووفق وكالة “إفي” الإسبانية فإن الضحية الذي كان يشتغل عاملا موسميا في أحد حقول جني الفواكه الحمراء، لجأ إلى تشييد كوخ صفيحي من مواد ساهمت في انتشار ألسنة اللهب بسرعة، الأمر الذي حال دون هروب الضحية من المكان في الوقت المناسب، مشيرة إلى أن الحالة الصحية للمرأة التي كانت رفقته، والبالغة من العمر 43 عاما، مستقرة ولا تدعو إلى القلق.

وأضاف المصدر ذاته أنه تم نقل جثة المهاجر المغربي إلى مستودع للأموات في انتظار إخضاعها للتشريح الطبي بغية تحديد سبب الوفاة، فيما تخضع المصابة للعلاج.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة