حريق مهول بمنطقة بئر الحلو يودي بحياة شخص من قبيلة العروسيين

حرر بتاريخ من طرف

انداع في الساعات الماضية حريق مهولا وقع بمنطقة بئر الحلو بالمعسكر المعروف بالسمارة، ما أدى إلى وفاة المدعو مسعود من قبيلة العروسيين.

وليس هذه هي المرة الأولى التي تأتي فيها النيران على أرواح بشرية بالمخيمات، حيث سبق أن لقي طفلان من المحتجزين في مخيمات تندوف مصرعهما العام الماضي ، وأصيب شخص آخر بجروح بليغة، إثر اندلاع حريق مهول في إحدى الدور عشوائية.

الحريق كان قد اندلع في في غرفة انفرادية مبنية بمواد بدائية، ما جعل عددا من سكان المخيمات يصبون جام غضبهم على قيادة جبهة “البوليساريو” الانفصالية، التي تستولي على المساعدات الإنسانية، وتترك الصحراويين يعيشون في ظروف لا إنسانية وفق ما أودته قناة ميدي 1 تي في.

وقد حمل سكان المخيمات قياديي الجبهة الانفصالية مسؤولية وفاة الطفلين، في الوقت الذي تنشغل فيه بعملية توزيع “كعكة المناصب” على بعض قياديها، لإرضاء آفراد العصابة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة