حريق غامض يحول مدرسة ابتدائية إلى “خراب” + صور

حرر بتاريخ من طرف

على إثر تعرض الوحدة المدرسية الشيخ الحمري التابعة لمجموعة مدارس سيدي الذهبي بدائرة ابن احمد بسطات، لحريق ليلة يوم الأحد 30 شتنبر، جرى اتخاذ كل التدابير الكفيلة بضمان تمدرس المتعلمات والمتعلمين بالمدرسة، البالغ عددهم 88 تلميذا.

وذكرت الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين (الدار البيضاء سطات)، في بلاغ لها، أنه تم على الفور (يوم الاثنين فاتح أكتوبر) توفير النقل لجميع التلاميذ، حيث تم توجيههم للمدرسة المركزية الركادة، من أجل متابعة دراستهم في ظروف طبيعية، وهو ما مكن التلاميذ من عدم تضييع ولو حصة واحدة.

وقد تسبب الحريق، الذي شب بهذه المدرسة، المكونة من ثلاث حجرات دراسية من البناء المفكك ومرافق صحية من البناء الصلب، في إتلاف شامل للحجرات الدراسية الثلاث.

وبالمناسبة، توجه المدير الإقليمي للتربية الوطنية بسطات بمعية ممثلي السلطة المحلية والمجلس الجماعي والمصالح المعنية بالمديرية الإقليمية ومدير المؤسسة التعليمية، إلى الوحدة المدرسية لمعاينة مخلفات الحريق.

 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة