حجز مشروبات “مشبوهة” كانت موجهة للأطفال المغاربة

حرر بتاريخ من طرف

منعت عناصر الأمن الوطني نهاية الأسبوع الماضي  دخول 22 طنا من العصائر الموجهة للأطفال والتي كانت في طريقها الى المغرب، بعدما تبين إن هذه الكمية تم حجزها من طرف مصالح المراقبة.

وقامت مصالح المراقبة التابعة للمركز الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية بعد حجزها لهذه القيمة من العصائر بإرجاع حصة كاملة من المشروب الموجه للأطفال الى اسبانيا بسبب عدم احترامه الضوابط القانونية، وفق يومية “المساء”.

وتم إرجاع المنتوج وعدم قبول دخوله إلى المغرب بعد إخضاعه للتحاليل اللازمة بالمختبر الرسمي للتحاليل والأبحاث، التي كشفت احتواء المشروب على ثلاثة ملونات غذائية غير موضحة ضمن بيانات العنونة.

وأضاف المصدر ذاته أن تعليمات صارمة أعطيت لمصالح المراقبة بخصوص انجاز خبرات بخصوص منتجات الأطفال.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة