حافلات النقل الحضري تخلق أزمة غير مسبوقة بفاس والجماعة تغرم “سيتي باص”

حرر بتاريخ من طرف

قرر المجلس الجماعي لفاس تغريم شركة حافلات “سيتي باص”، وذلك على خلفية عدم تجديد الأسطول، وعدم تنفيذ دفتر التحملات الموقع بين الطرفين. وقال العمدة البقالي، اليوم الإثنين، في دورة استثنائية للمجلس، إن الجماعة استعانت بمفوض قضائي لتبليغ القرار للشركة.

وتحدث على أن الشركة كان عليها أن تسحب ما يقرب من 122 حافلة من المدينة منذ ما يقرب من 3 سنوات، وكان عليها أن تقتني حوالي 194 حافلة جديدة. ولم تلتزم الشركة بتنفيذ هذه المقتضيات. وغرم المجلس الشركة 100 درهم عن كل يوم تأخير لكل حافلة.

واندلعت أزمة غير مسبوقة بين الجماعة وبين الشركة في بداية تولي العمدة الحالي لرئاسة الجماعة، حيث عمدت الشركة إلى إعلان زيادة ملتهبة في بطائق انخراط الطلبة بـ30 درهم دفعة واحدة. وخلف القرار موجة من الاحتجاجات.

وانتهى الأمر بتدخل السلطات المحلية والمجلس الجماعي، ما تمخض عنه إلغاء القرار الذي اتخذ بشكل انفرادي، وفي الأسبوع الأول من تولي العمدة الحالي للمسؤولية.

ورغم الانتقادات التي امتدت لسنوات طويلة، فإن المجالس المتعاقبة لم تتخذ أي إجراءات عقابية في مواجهة انفلات حافلاتها المجنونة، وخدماتها الرديئة، بحسب فئات واسعة من المواطنين.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة