حادثة سير مروعة تودي بحياة مستشارة ضواحي الداخلة

حرر بتاريخ من طرف

لقيت مستشارة جماعية حتفها، فيما أصيب شخص بجروح خطيرة، جراء حادثة سير مروعة، على مستوى الطريق الوطنية رقم 1 والرابطة بين مدينة الداخلة ومنطقة بئر كندوز جنوبا.

وحسب مصادر متطابقة، فإن الحادثة وقعت مساء أمس الجمعة 13 يوليوز الجاري، عندما إنقلبت سيارة ذات الدفع الرباعي، كان على متنها أربعة أشخاص، نتيجة لسوء الطريق ورداءتها وغياب علامات التشوير الطرقي، ما أسفر عن وفاة المستشارة بجماعة “أم دريكة” القروية عن حزب الإتحاد الإشتراكي، وجرح شخص ونجاة إثنين آخرين من موت محقق.

هذا، ونُقلت اجثة الهالكة، لمستودع الأموات بالمستشفى الجهوي للداخلة، فيما تم نقل الجريح لقسم المستعجلات لتقي العناية الطبية اللازمة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة