حادثة سير مروعة بضواحي فاس تودي بحياة طفلتين

حرر بتاريخ من طرف

خلفت حادثة سير مروعة في “طريق الموت” الرابطة بين فاس وتاونات، مساء اليوم الجمعة، بحياة طفلتين لا يتجاوز عمرهما سبع سنوات. ووقعت الحادثة التي خلفت موجة من الحزن الكبير في أوساط الساكنة بالقرب من منطقة “عين قنصرة”.

وخلفت الحادثة استنفارا في أوساط السلطات المحلية، وجرى نقل جثتي الطفلتين إلى مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي الغساني بفاس، في حين فتحت عناصر الدرك تحقيقا في ملابسات الحادث.

وأعادت هذه الحادثة من جديد ملف “طريق الموت” إلى الواجهة، حيث كان الملف موضوع مرافعات ونداءات متكررة لفعاليات جمعوية وحقوقية وسياسية بإقليم تاونات.

وتم اعتماد مشروع للتوسعة، بشكل سيمكن من التقليل من مخاطره. لكن هذا المشروع لم يتم تنفيذه بعد بسبب مشاكل مرتبطة بالتمويل، وتدخل أطراف مؤسساتية متعددة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة