جون أفريك: تعيينات كبرى للملك لـ 4 ولاة في أم الوزارات

حرر بتاريخ من طرف

سلطت مجلة “جون أفريك” الفرنسية الضوء على التعيينات الأخيرة الكبرى التي همت أطر وزارة الداخلية، وكذا على المهام الجديدة التي ستناط  بالولاة الأربعة الذين تم تعيينهم في مراكز إستراتيجية بالإدارة المركزية لأم الوزارات، وهم كل من خالد سفير، ومحمد فوزي، وزينب العدوي ومحمد سمير تازي.

وأوردت المجلة الفرنسية أن كلا من خالد سفير، الذي شغل منصب والي جهة الدار البيضاء سطات، وعين في منصب الوالي المدير العام للجماعات المحلية، ومحمد سمير تازي، الوالي المدير العام الجديد لصندوق التجهيز الجماعي، سيعملان جنبا إلى جنب، خاصة أنهما سبق لهما الاشتغال كإطارين بوزارة المالية والاقتصاد.

ذات المصدر أوضح، أن محمد سمير تازي، الوالي المدير العام الجديد لصندوق التجهيز الجماعي، حظي بمنصب مهم، إذ سيصبح الذراع الأيمن لوزير الداخلية في كل ما له علاقة بالجانب المالي.

وحسب المجلة الفرنسية، فإن زينب العدوي، الوالية السابقة بجهة أكادير سوس، والتي عينها الملك محمد السادس في منصب الوالي المفتش العام للإدارة الترابية، حظيت بإدارة ذات وزن ثقيل، خاصة أنها ستكون مكلفة بالمراقبة والحسابات لمختلف مصالح الوزارة.

وأشارت مجلة “جون أفريك” أن المرأة التي توصف بكونها “من حديد”، ستبدأ مشوارها في مهمتها الجديدة بملف ثقيل، يتعلق بمشروع “الحسيمة منارة المتوسط”، الذي أمر الملك محمد السادس خلال المجلس الوزاري نفسه بالتحقيق في تأخر مشاريعه.

وأضافت المجلة الفرنسية، أن هؤلاء سيشتغلون إلى جانب محمد فوزي، الذي عين في منصب كاتب عام لوزارة الداخلية، خاصة أن الوالي المفتش العام للإدارة الترابية بالوزارة سابقا اشتغل كعامل بالنيابة على إقليم الحسيمة الذي يشهد احتجاجات منذ أسابيع.

وحري بالذكر، أن الملك عين كلا من محمد فوزي في منصب كاتب عام لوزارة الداخلية، وزينب العدوي في مهمة الوالي المفتش العام للإدارة الترابية، وخالد سفير في مهمة الوالي المدير العام للجماعات المحلية، وسمير تازي في منصب الوالي المدير العام لصندوق التجهيز الجماعي.
 
 
 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة