جمعية المعطلين بالمغرب في إنزال بمدينة تاهلة لتخليد ذكرى الحمزاوي وانتقاد سياسة “التفقير”

حرر بتاريخ من طرف

نفذت الجمعية الوطنية لحملة الشهادات المعطلين بالمغرب إنزالها الوطني اليوم بمدينة تاهلة، وذلك لتخليد ذكرى مصطفى الحمزاوي، والمطالبة بالحق في التشغيل.

وجابت مسيرة المعطلين والتي شاركت فيها أيضا فعاليات نقابية وحقوقية وجمعوية وطلابية، وسط المدينة. ورفع المعطلون شعارات مناوئة للسياسات الحكومية التي تكرس البطالة، كما انتقدت سياسات “التفقير” التي تطال فئات واسعة من المواطنين.

ولا تزال الجمعية الوطنية لحملة الشهادات المعطلين بالمغرب تطالب بالكشف عن حقيقة “اغتيال” الحمزاوي، والذي قدمت الشرطة منذ ما يقرب عن 28 سنة، رواية تقول إنه “انتحر” في مخفر الشرطة بمدينة خنيفرة إثناء توقيفه ووضعه تحت تدابير الحراسة النظرية. لكن أسرة هذا المعطل تطعن في هذه الرواية وتطالب بإعادة فتح تحقيق في النازلة، والكشف عن قبر ابنها، وهو نفسه المطلب الذي ترفعه جمعية المعطلين.

وجرى تنفيذ إنزال المعطلين وسط تعزيزات أمنية بمدينة تاهلة. ويقول المعطلون إن الحق في الشغل تضمنه كل المواثيق الدولية والدستور المغربي. وتنتقد طريقة تعامل السلطات الحكومية مع مطالب المعطلين، وتورد بأن الجواب الذي تقدمه لهذه المطالب لا يتجاوز الاعتقالات والتدخلات الأمنية لفض الاحتجاجات والاستمرار في السياسات التي تكرس التفاوتات الاجتماعية الصارخة في المغرب.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة