جمعيات نسائية تدخل على خط اتهام “مخازني” بالتحرش الجنسي بأستاذة

حرر بتاريخ من طرف

قالت فيدرالية رابطة حقوق الإنسان إنها تتابع ملف اتهام أستاذة لرجل قوات مساعدة بالتحرش الجنسي، أثناء تدخلات للقوات العمومية لتفريق احتجاجات أساتذة التعاقد بالرباط.

ودعت النيابة العامة إلى توسيع نطاق البحث ليشمل كل الوقائع التي تداولتها مختلف وسائل التواصل الاجتماعي مع حماية الحريات العامة والذي يعتبر حق التظاهر السلمي جزء لا يتجزأ منها.

وأعلنت الفيدرالية التي تضم في عضويتها عددا من الجمعيات النسائية والحقوقية، تضامنها مع الأستاذة المعنية بهذه التصريحات الصادمة.

وأدانت استعمال السلطات العمومية للقوة من أجل فض التجمع السلمي الذي دعت إليه التنسيقية الوطنية للأساتذة المتعاقدين خلال يوم 14 مارس 2021 وما ترتب عنه من تدافع ومطاردة المحتجين من نساء ورجال التعليم بالأزقة المحاذية لشارع محمد الخامس وإصابة عدد كبير منهم بجروح ووقوع حالات إغماء.

ودعت الفيدرالية، في بيان توصلت “كشـ24” بنسخة منه، السلطات المعنية والوزارة الوصية إلى استعمال لغة الحوار مع التنسيقية الوطنية للأساتذة المتعاقدين من أجل إيجاد حل لهذه الأزمة وخاصة في هذه الظرفية الحرجة التي يعرفها المجتمع المغربي جراء تداعيات جائحة كورونا النفسية والاقتصادية والاجتماعية.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة