جماعة العدل والإحسان تدين جريمة “شمهروش”

حرر بتاريخ من طرف

أدانت جماعة العدل والإحسان “ الجريمة النكراء التي وقعت يوم الإثنين 17 دجنبر 2018 التي أودت بحياة سائحة نرويجية وأخرى دانماركية، بمنطقة إمليل بإقليم الحوز، على يد أربعة أشخاص وصفوا بالمتطرفين وينتمون لجماعة متطرفة ، والذين تم إيقافهم جميعا”.

واعتبرت الجماعة أن هذه الجريمة البشعة أيا كان مصدرها ودوافعه، اعتداء وحشيا على الحق في الحياة، وإساءة بليغة لشيم المغاربة المعروفة بالتسامح وتقدير الغير ولحرمة الضيوف والنابذة لكل أشكال العنف والغدر.

وقدمت الجماعة في بلاغ أصدره مكتب العلاقات الخارجية، تعازيها لعائلتي الضحيتين، وإلى الشعبين النرويجي والدانماركي.”

يُشار إلى أن المكتب المركزي للأبحاث القضائية التابع للمديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، تمكن بتنسيق مع عناصر الشرطة بولاية أمن مراكش، صباح اليوم الخميس 20 دجنبر الجاري، من توقيف الأشخاص الثلاثة الذين يشتبه في مساهمتهم في مقتل السائحتين الأجنبيتين بجماعة إمليل بمنطقة الحوز.

وأوضح بلاغ للمكتب المركزي للأبحاث القضائية أنه تم توقيف المشتبه بهم بمدينة مراكش، ويجري إخضاعهم لبحث قضائي تحت إشراف النيابة العامة المختصة، من أجل تحديد ملابسات ارتكاب هذا الفعل الإجرامي، والكشف عن الخلفيات والدوافع الحقيقية التي كانت وراء ارتكابه.

وأشار إلى أنه يتحقق من فرضية الدافع الإرهابي لهذه الجريمة والذي تدعمه قرائن ومعطيات أفرزته

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة