جلسة خمرية تنتهي بجريمة اغتصاب جماعي لعشريني والضحية يتلقى العلاج بابن طفيل بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

أفضت جلسة خمرية بأحد الدواوير التابعة لجماعة الوداية الواقعة على بعد نحو 22 كيلومترا إلى الغرب من مراكش، إلى جريمة اغتصاب بعدما تناوب شخصين على هتك عرض شاب عشريني.

وبحسب المعطيات التي توصلت بها “كشـ24″، إن فصول الواقعة تعود إلى أول أمس الخميس 25 فبراير الجاري، حينما اتجه الضحية المسمى “أمين، أ” والبالغ من العمر 28 عاما رفقة شخص آخر إلى دوار “اولاد عثمان” بالجماعة المذكورة لشراء مسكر “الماحيا” من عند أحد بائعي الخمور الذي يصطلح عليه محليا بـ”الكَرَّاب”.

وتضيف مصادرنا، أن بائع “الماحيا” الذي كان رفقة شخص آخر، دعا الضحية ورفيقه إلى الجلوس معهما حيث شرعوا في معاقرة كؤوس “الماحيا”، إلى أن لعبت الخمرة بعقولهم وأشعلت النزوة الشاذة في نفس “الكَراب” الذي قرر ورفيقه اغتصاب الضحية “أمين” وتناوبا على هتك عرضه فيما كان رفيقه الذي بقي يترنح في مكانه من فرط السكر يكتفي بالتفرج.
 
الضحية تم نقله عشية أمس الجمعة 26 فبراير الجاري، إلى مستعجلات مستشفى إبن طفيل بمراكش لتقلي العلاج، فيما من المنتظر أن يتم الإستماع إليه من طرف عناصر الدرك الملكي على خلفية الشكاية التي تقدم بها في النازلة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة