جلسة جديدة لمحاكمة رئيس جماعة بآسفي من أجل إختلاس أموال عمومية

حرر بتاريخ من طرف

يمثل يومه الأربعاء 09 يونيو الجاري، أمام غرفة الجنايات الإبتدائية المكلفة بجرائم الأموال لدى محكمة الإستئناف بمراكش، رئيس جماعة ثلاثاء بوكدرة بإقليم أسفي، من أجل اختلاس أموال عمومية موضوعة تحت يده بمقتضى وظيفته.

وكانت غرفة الجنايات قررت بتاريخ 23 أبريل المنصرم، تأجيل البث في الملف إلى غاية جلسة اليوم، من أجل إشعار الوكالة القضائية بكون المتهم هو رئيس الجماعة الحالي، ولاستدعاء غير المتوصلين.

وتأتي متابعة رئيس الجماعة المذكورة المنتمي لحزب الأصالة والمعاصرة، والذي يتابع في حالة سراح، بناء على شكايات تقدم بها عدد من المستشارين الجماعيين، إلى رئيس المجلس الجهوي للحسابات بجهة مراكش آسفي، بسبب خروقات في تدبير الشأن المحلي.

ويتابع الرئيس ذاته، في ملف آخر، مرتبط باختلالات رصدت في إنجاز صفقات عمومية وإنجاز أعمدة كهربائية وحفر الآبار والتجهيزات المتعلقة بها، وهي المشاريع التي رصدت لها مبالغ مالية مهمة، وعدم تحصيل ديون ناتجة عن كراء محلات تجارية واستغلال الرئيس لشاحنة باسم الجماعة لنقل محاصيله الزراعية، فضلا عن تجاوزات أخرى.

وكان قاضي التحقيق، يوسف الزيتوني، قرر سحب جوازات سفر المتهمين المتابعين في القضية، في انتظار القرار النهائي إما بالمتابعة أو حفظ الملف، الشيء الذي دفع الجمعية المغربية لحماية المال العام، للمطالبة بإيداع المتهمين السجن، لأن الوقائع المتعلقة بالقضية خطيرة تستدعي تحريك المتابعة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة