جريمة بشعة: تقطيع جثة مُغنية مغربية بإيطاليا

حرر بتاريخ من طرف

تواصل السلطات الأمنية الإيطالية، تحقيقاتها في جريمة قتل مروعة راحت ضحيتها فتاة مغربية تبلغ من العمر 32 سنة .

و حسب مواقع اخبارية ايطالية ، فإن الضحية التي كانت تشتغل مغنية في نادي ليلي، عثرت عليها صديقتها في حديقة منزلها مقطعة و بدون عينين.

و جرى نقل جثة الضحية إلى مستودع الأموات ، قصد اخضاعها للتشريح الطبي للوقوف على ملابسات الوفاة.

الضحية وفق نفس المصادر، كانت على علاقة بشاب من جنسية بولونية ينتمي إلى شبكة الاتجار في المخدرات، وهو ما يرجح فرضية وجود رابط بين هذه الجريمة و مافيا المخدرات بايطاليا .

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة