ثلوج أوكايمدن تنعش السياحة وترفع عدد الرحلات الجبلية ضواحي مراكش

حرر بتاريخ من طرف

انتعشت إلى حد كبير السياحة الجبلية بمحطة أوكايمدن الشتوية، بعد التساقط الكثيف للثلوج، ما حول أوكايمدن نهاية الأسبوع الجاري، إلى محج يقصده آلاف المواطنين القادمين من مراكش ونواحيها، لقضاء يوم ممتع مع أسرهم وأصدقائهم فيما يسمى بـ”رحلة اليوم الواحد”.

ويشهد منتجع أوكايمدن، وباقي المناطق السياحية المحيطة به، في هذه الفترة، إقبالا غير مسبوق عليه من المواطنين وعشاق الجبال المكسوة بالثلوج البيضاء، وزاد من الإقبال عليها العطلة المدرسية التي دفعت الكثير من الجمعيات إلى تنظيم رحلات جماعية إلى جوهرة الأطلس الكبير.

وقال عبد الله، فاعل جمعوي، إن رحلات اليوم الواحد الجماعية ظاهرة انتشرت في السنوات الأخيرة، بهدف إحداث انتعاشة في مجال السياحة الجبلية، وذلك بعد شهور من الركود الذي يصيب أوكايمدن كل عام، في وقت يحاول فيه عدد من التجار والعاملين في السياحة تعويض خسائرهم من خلال الاستفادة من الاقبال الكثيف للمواطنين على المنطقة.

وأضاف ذات المتحدث ل كش24 أن تلك النوعية من الرحلات تلقى رواجاً كبيراً من الشباب، الذين يجدون من خلالها فرصة رائعة لقضاء وقت ممتع مع أصدقائهم، والذين يقصدون أوكايمدن عبر حافلات بسعر منخفض إلى حد كبير.

وقد ساهم ارتفاع عدد الرحلات الجبلية، في تحقيق انتعاشة سياحية بأوكايمدن، مع تسجيل نسبة إقبال متزايد على المنطقة للاستمتاع ببياض الثلوج التي تستهوي السياح المغاربة والأجانب على حد سواء. 

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة