توضيح بخصوص “البالوعة” التي أرسلت سائق دراجة نارية إلى المستعجلات بمراكش

حرر بتاريخ من طرف

نفت الوكالة المستقلة لتوزيع الماء والكهرباء بمراكش “راديما”، أن تكون لها أية علاقة بالبالوعة التي تسببت لسائق دراجة نارية في حادثة سير مساء أول أمس الإثنين 16 يناير الجاري بالقرب من مقبرة سيدي عمارة بتراب جماعة المشور القصبة بمراكش.

وحسب مصدر مسؤول لـ”كشـ24″، فإن البالوعة المذكورة تخص شركة اتصالات المغرب وليست ضمن شبكة الصرف الصحي التي تشرف على تدبيرها الوكالة المستقلة للماء والكهرباء.

وكانت مصادر أفادت للجريدة أن شخصا كان يسوق دراجة نارية مساء أول أمس الإثنين بالقرب من مقبرة سيدي عمارة بتراب جماعة المشور القصبة بمراكش قبل أن تنقلب به بسبب بالوعة للصرف الصحي، ليتبين بأن الأخيرة تعود لشركة اتصالات المغرب وليس للوكالة المستقلة لتوزيع الماء والكهرباء.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة