تواصل تنفيذ مجموعة من المشاريع التربوية بشيشاوة

حرر بتاريخ من طرف

يتواصل تنفيذ مجموعة من المشاريع التربوية على مستوى إقليم شيشاوة، والتي من شأنها توسيع العرض التربوي وتشجيع التمدرس، ومحاربة الهدر المدرسي، لاسيما في صفوف الفتيات.

وقد قام عامل الإقليم، بوعبيد الكراب، في هذا الاطار مرفوقا بالمدير الإقليمي للتربية الوطنية، عبد الرحمان الكمري، والمدير الإقليمي للشباب والرياضة،  الطاهر لنصاري، بزيارة تفقدية لداخلية الثانوية الإعدادية بجماعة اهديل.

وفي هذا الصدد، قدم الكمري لعامل الإقليم شروحات مرتبطة بهذه الداخلية المنجزة بتمويل من الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بمراكش آسفي (8 ملايين و150 ألف و325 درهما)، بشراكة مع عمالة إقليم شيشاوة والمبادرة الوطنية للتنمية البشرية.

وأطلع المسؤول التربوي الكراب على آخر الترتيبات التقنية المزمع اتخاذها (وضع التجهيزات والبنيات الضرورية)، حتى يتم فتح خدمات هذه الداخلية في وجه تلاميذ وتلميذات الثانوية الإعدادية في الآجال المحددة.

وبجماعة آيت هادي، قام عامل الإقليم بزيارة تفقدية لدار الشباب بالجماعة، والتي تعد مؤسسة تربوية تضطلع بمهام ثقافية واجتماعية، وفضاء خصبا لممارسة أنشطة مختلفة ومتنوعة كالمسرح، والموسيقى، والفنون التشكيلية والرياضة.

كما تفقد المسؤول الترابي ورش بناء الثانوية التأهيلية آيت هادي التي توقفت بها الأشغال (نسبة الإنجاز 95 في المئة) نتيجة لدواعي قضائية، حيث شدد على ضرورة دراسة المشاكل العالقة بين المديرية الإقليمية والمقاولة المعنية، نظرا لأهمية هذه المنشأة التربوية لفائدة أبناء جماعة آيت هادي والجماعات المجاورة.

وتجدر الإشارة إلى أن تلاميذ جماعة آيت هادي يتابعون دراستهم حاليا بثانوية ابن سينا الإعدادية التي استفادت من عملية التوسيع بـ6 حجرات دراسية ومكتبين إداريين، وتستقبل هذه الثانوية 293 تلميذا (من ضمنهم 143 إناث).

إقرأ أيضاً

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

فيديو

للنساء

ساحة