تنصيب رجال سلطة جدد بإقليم الصويرة

حرر بتاريخ من طرف

جرى، أمس الخميس، بمقر عمالة إقليم الصويرة، حفل تنصيب رجال السلطة الجدد الذين تم تعيينهم مؤخرا على مستوى إقليم الصويرة، وذلك في إطار الحركة الانتقالية التي نظمتها مؤخرا وزارة الداخلية.

وشملت هذه التعيينات مناصب الكاتب العام للإقليم، ورئيس قسم الشؤون الداخلية، وباشوات الصويرة والحنشان وآيت داود وتلمست، إضافة إلى مناصب قياد دوائر آيت داود وتلمست وتامنار والصويرة.

كما شملت هذه الحركة قياد أربع مقاطعات في باشوية الصويرة وأكرمود ورجراجة ومسكالة وتيدزي وسميمو وأداغاس وبيزضاض.

وفي كلمة بالمناسبة، أكد عامل إقليم الصويرة، عادل المالكي، الذي ترأس حفل التنصيب، أن هذه الحركة، التي تأتي تنفيذا للتعليمات السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، تروم خلق دينامية متجددة في عمل الإدارة الترابية بشكل يساير النهضة المتواترة والتطورات الكبيرة التي تعرفها المملكة في مختلف الميادين، تحت القيادة الرشيدة لجلالة الملك محمد السادس.

وأوضح المالكي أن هذه الحركة الانتقالية ستسهم في تثمين عمل الإدارة الترابية إلى جانب المصالح الأمنية والخارجية والمنتخبين والقطاع الخاص وفاعلين آخرين، من أجل مواكبة الإصلاحات وضمان تنفيذ مختلف المشاريع التي تشهدها المملكة، وفقا للتعليمات السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس. وأبرز عامل الإقليم أن الهدف الأسمى يتمثل في تحقيق تنمية اجتماعية واقتصادية شاملة، ومن ثمة، الاستجابة لتطلعات المواطنين.

وجرى حفل التنصيب بحضور رئيس المحكمة الابتدائية بالصويرة ووكيل الملك بذات المحكمة، ورجال السلطة والمنتخبين المحليين ورؤساء المصالح الخارجية والمصالح الأمنية، وفاعلين من المجتمع المدني.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة