تنامي عمليات السرقة يخلف استياء في جماعة بإقليم شيشاوة + صور

حرر بتاريخ من طرف

تسود حالة من الاستياء وسط دوار لخنيك بجماعة السعيدات التابعة لإقليم شيشاوة، عقب توالي حالات السرقة التي طالت عددا من المنازل.

مصادر محلية قالت إن الدوار يعرف تنفيذ عمليات سرقة بين الفينة والأخرى من طرف أشخاص مجهولين، مستحضرة في هذا السياق عملية سرقة أحد المنازل والعبث بمحتوياته عن طريق حفر فجوة في الحائط الخلفي للمنزل الذي تعود ملكيته لإمام سابق لمسجد.

وأضافت المصادر ذاتها أن هذه السرقة ليست الأولى بدوار لخنيك، مطالبة بضرورة تدخل المصالح الامنية بالمنطقة لتكتيف عمليات التمشيط والمراقبة لمحاربة اشكال الجريمة التي يعاني منها ايضا سكان مجموعة من الدواوير بالجماعة المذكورة.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة