تلميذ يفقد عينه في الهجوم على خيرية بالسراغنة والجناة أحرار طلقاء

حرر بتاريخ من طرف

في اطار متابعتها للهجوم الشنيع الذي تعرّضت له خيرية مخصصة لإيواء التلاميذ الوافدين من العالم القروي بمدينة قلعة السراغنة من طرف عصابة مدججة بأسلحة بيضاء، كشفت مصادر مطلعة لـ”كشـ24″ أن تلميذا فقد عينه جراء الإعتداء الذي استهدف المؤسسة المذكورة السبت المنصرم.

و أوضحت مصادرنا، أن التلميذ المسمى “عبد المطلب، أ” فقأت عينه جرّاء الضرب الذي تعرض له فيما أصيب تلميذ آخر بجرح كبير على مستوى الظهر، فيما لا يزال أفراد العصابة الذين يقطن أحدهم بالحي المسمى العرصة في حالة فرار بعد أن سفكوا دماء التلاميذ.

وكانت الخيرية المخصصة لإيواء التلاميذ الوافدين من المناطق القروية بإقليم قلعة السراغنة، تعرّضت يوم السبت المنصرم 23 مارس الجاري، لهجوم خطير بواسطة الأسلحة البيضاء.

وبحسب مصادر لـ”كشـ24″، فإن الخيرية الواقعة قبالة ثانوية مولاي اسماعيل التأهيلية قرب حي امليل بمدينة قلعة السراغنة، تم استباحتها من طرف عناصر خارجية مدججة بأسلحة بيضاء عبارة عن سكاكين وسيوف، عمدوا إلى مداهمة المؤسسة المذكورة قبل أن يشرعوا في الإعتداء على نزلائها الذين يناهز عددهم 150 تلميذا.

وأضافت مصادرنا، أن الهجوم الذي تجهل أسبابه لحد الآنم خلف إصابات متفاوتة في صفوف العديد من نزلاء الخيرية وتم نقلهم بعضهم إلى المستشفى بمراكش في وقت حدد مصدر أمني عدد المصابين في اثنين فقط.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة