تقرير يكشف أرقام صادمة بخصوص الرضع الذين يتم التخلص منهم

حرر بتاريخ من طرف

كشف تقرير جديد صادر عن المنظمة المغربية لحقوق الانسان، عن أرقام صادمة بخصوص الرضع الذين يتم التخلص منهم من طرف الأمهات بعد الولادة مباشرة.

وقال التقرير السنوي الصادر عن المنظمة إن هناك إحصائيات غير رسمية، كشفت أن عدد الرضع الذين يتم التخلص منهم مباشرة بعد الولادة في الفضاءات العامة والنفايات يصل الى 5000 حالة سنويا.

وأرجعت المنظمة المغربية لحقوق الإنسان أسباب استمرار تخلص الأمهات من الرضع في الفضاءات العامة إلى تشدد السلطات في تجريم الاجهاض، وعدم اعتراف الاب بالبنوة، والخوف من الفضيحة، وعدم وجود من يعيل الأم والطفل.

وأشار المصدر ذاته، إلى أن مسؤولية المجتمع تجاه هذه الظاهرة قائمة، وبعدها تأتي مسؤولية السلطة العمومية للحد من هذه الظاهرة، داعية إلى تجاوز السلطات الحد من هذه الظاهرة بالزجر وحده، لكونها غير فعالة بما فيه الكفاية.

وطالبت المنظمة المغربية لحقوق الانسان بعدم تجريم الإجهاض والعلاقات الرضائية، مع تحميل المسؤولية للرجل كما المرأة بخصوص الحمل، الذي يتسبب في التخلي عن الأطفال والرضع.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة