تقرير دولي يكشف متاجرة داعش والمافيا الإيطالية في الحشيش المغربي

حرر بتاريخ من طرف

 كشف تقرير دولي الخارطة التي يقطعها الحشيش المغربي في رحلته الى بعض بلدان أوربا وعلى رأسها إيطاليا، حيث أوضحت مصادر إيطالية أن المافيا الإيطالية والتنظيم الإرهابي داعش، يعملان معا في تهريب الحشيش من شمال إفريقيا الى أوروبا.
 
وحسب رئيس وحدة مكافحة المافيا الإيطالية فرانكو روبرتي، فإن طريق التهريب يبدأ من الدار البيضاء عبر الجزائر وتونس ليصل الى طبرق في ليبيا، التي يسيطر التنظيم فيها على طريق التجارة، خصوصا في منطقة الساحل في مدينة سرت المطلة على البحر المتوسط، وهو ما اضطر المافيا الإيطالية الى التعاون في الأعمال التجارية مع داعش، من أجل ضمان مرور الحشيش المغربي الى أوروبا.
 
وووفق صجيفة “المساء” فإن التقرير أظهر للشرطة الإيطالية تعاون أعضاء الجريمة المنظمة في المافيا الإيطالية وعناصر التنظيم الإرهابي داعش، حيث يقومان معا بالاتجار بالبشر وتهريب الحشيش.
 
وأضاف التقرير ذاته –تقول الصحيفة- إن الحشيش وتجارته يذران ملايين الدولارات على كل من التنظيم الإرهابي، وكذا على المافيا الإيطالية، حيث إن ما لا يقل عن 7 في المائة من تمويل داعش يأتي عن طريق تجارة المخدرات، فيما تحصل المافيا على ما لا يقل عن 32 مليار يورو في السنة من تجارة المخدرات، مضيفا أن التنظيمين يحصلان على التمويل عن طريق تجارة المخدرات، والاتجار بالبشر والاَثار المسروقة وتهريب البضائع التجارية والنفط وعمليات الخطف للحصول على الفدية وكذا الابتزاز.

إقرأ أيضاً

التعليقات

فيديو

للنساء

ساحة